دعوى قضائية ببطلان عقد بيع 260 فدان لعبد السلام قورة

كتب: آخر تحديث:

 

 

 

 

كتبت/ مروة على

 

 

أقام شحاته محمد شحاته المحامى بصفته المدير التنفيذى للمركز المصرى للنزاهه والشفافيه دعوي قضائية أمام القضاء الإداري ضد رئيس مجلس الوزراء ووزير الزراعه ورئيس الهيئه العامه لمشروعات التعمير والتنميه الزراعيه بصفتهما طالب فيها بصفه مستعجله وقف تنفيذ وبطلان وفسخ عقد بيع مساحة 260.16 فدان بغرب الطريق الصحراوى مصر الاسكندريه الصحراوى الى شركة الصديق لاستصلاح الاراضى والثروه السمكيه المملوكة للنائب أحمد عبد السلام قورة مع مايترتب على ذلك من اثار وفى الموضوع بالغاؤه مع مايترتب على ذلك من اثار والزام الجهه المدعى عليها بالمصروفات والاتعاب ..
الدعوى ذكرت أنه بتاريخ 4/3/2002 قام رئيس الوزراء ووزير الزراعة ورئيس الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية بتوقيع عقد بيع ماهو مساحته ،16 ،260 فدان ارض زراعيه الى شركة الصديق لاستصلاح الاراضى والثروه السمكيه وشركة توصيه بسيطه فى حين يشترط القانون ان تكون شركه مساهمه وهى مملوكه للسيد/احمد عبد السلام صديق قوره ( كما قامت الشركه المذكوره بالاستيلاء على مساحه اخرى كبيره بدون عقود شراء تبلغ حوالى 500 فدان وهذا من واقع معاينات الهيئه ذاتها ) وأضافت الدعوى أن هذه الارض كائنه بعد حد ال2 ك خارج الزمام غرب الطريق الصحراوى مصر الاسكندريه بسعر مائتى جنيه للفدان الواحد وهذه الاراضى تم بيعها بغرض استصلاحها وزراعتها مع تعهد بالبند الرابع من العقد بعدم استخدامها لغير هذا الغرض ولكن ماحدث عكس ذلك تماما – حيث قام المشترى احمد عبد السلام قوره ببناء منتجع سياحي على هذه الاراضى المخصصه للزراعه سمى منتجع دريم فارم باع فيه الفيلا الواحده باسعار خياليه علما بان سعر المتر لايجاوز خمسة قروش للمتر وبتاريخ 25/12/2010 قامت هيئة التنميه الزراعيه بعمل معاينه للارض محل الدعوى ثبت من خلالها ان الارض مقام عليها فيلات وحمام سباحه لكل فيلا يتوسطها شوارع وميادين تشكل منتجع سياحى مع التوصيه بالغاء التعاقد لتغيير الغرض المخصصه من اجله الارض والشئ المذهل حقا ان تساعده وزارة الزراعه على هذا الفساد وعلى تغيير الغرض المخصصه من اجله الارض ومع ذلك لم تقم الهيئه باتخاذ أى اجراء تجاه الشركه المذكوره حتى تاريخه والاخطر انه لم تسدد اية ضرائب او مستحقات للدوله نتيجة هذا التغيير من زراعى الى استثمار عقارى وعمرانى مع العلم ان هذه الفيلات تم تسويقها فى الكويت والبلاد العربيه تحت شعار منتجع كويتى على ارض مصريه احمد عبد السلام قوره
وأوضحت الدعوى أن هذا البيع دون اجراء مزايده علنيه وبالتخصيص المباشر وبالمخالفه لقانون المناقصات والمزايدات كما قامت بتخصيص تلك المساحة للشركة المذكورة دون أى إعلان عن مزايدة أو ممارسة بين هذه الشركة وأى شركة أخرى دون مراعاة لتكافؤ الفرص أو المساواة بين المواطنين ، كما صدر قرار التعاقد بالمخالفة لأحكام قانون تنظيم المناقصات والمزايدات الصادر بالقانون رقم (89) لسنة 1998 التى تسرى على الكافه بما فيها هيئة التنميه الزراعيه وتقضى أحكامه بأن يكون البيع بطريق المزايدة العلنية ووفقاً للإجراءات والقواعد المنصوص عليها فى هذا القانون ولائحته التنفيذية ولا يستثنى من ذلك إلا الحالات المنصوص عليها فيه وليس من بينها التعاقد مع الشركة المذكورة وفى ذلك تقول محكمة القضاء الادارى ( دائرة العقود ) فى الدعوى رقم 12622 لسنة 63 الخاصه بارض مدينتى .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *