القوي السياسية تدين أحداث التحرير وتطالب بوضع حكومة إنقاذ الوطني

القوي السياسية تدين أحداث التحرير  وتطالب بوضع حكومة إنقاذ الوطني
-_1_~2

كتب – محمد العدوي

تدين الحركات و الأحزاب السياسية أحداث أمس بميدان التحرير والمحافظات الأخرالتي على رأسها محافظة الإسكندرية ، التي شهدت إنتهاكات من قبل رجال الأمن المركزي للمتظاهرين، أسفر عن إصابة العشرات ووفاة ناشطاً سياسياً.

حيث أجمعوا خلال البيان التي الصادر عنهم  – صباح اليوم الأحد- على ضرورة إقالة حكومة الدكتور عصام شرف، وتشكيل حكومة إنقاذ وطني بصلاحيات كاملة تتولي إدارة ماتبقي من قترة إنتقالية، وعلى أن تنقل إليها كافة الصلاحيات السياسية للمجلس العسكري.

أضافوا خلال البيانات بتحديد موعد للإنتخابات الرئاسية في موعد غايته إبريل 2012، والبدء في هيكلة تامة لوزارة الداخلية تتضمن حل قطاع الأمن المركزي، وضمان محاكمة من تلوثت أيديهم بدماء المصريين.

وأشار البعض منهم بأن حق المصريين في التظاهر والإعتصام مكفول، وفقاً المعايير الدستورية والقانونية، وإلا يمكن المساس بها، مؤكداً على حق المصريين في إدارة أنفسهم عبر سلطة مدنية.

ودعا البعض المواطنين جميعاً للدفاع عن ثورتهم والتمسك بحقهم في سلطة مدنية منتجة، والتصدي لأي محاولة لسرقة الثورة.

 ومن جانبه أكد البعض منهم على رفضها كافة الممارسات الشرطة، وأستمرار أستخدام أساليبها القديمة التي لم تتغير، محملاً البعض منهم على مسؤولياته في حفظ الأمن الداخلي بالبلاد في ظل الأحداث العنيفةالتي تكررت في عدة محافظات.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *