قوات الامن المركزى تنسحب من ميدان التحرير .. وزارة الصحة تعلن اصابة 507 مصاب من المدنيين

كتب ـ شريف عبد الله

انسحبت قوات الامن المركزى من ميدان التحرير بعد توافد الالاف من انصار الاخوان المسلمين والسلفيين حتى واصلت الحشود الى قلب ميدان التحرير وقد انسحبت قوات الامن المركزى بسبب الاعداد الكبيرة للمعتصمين ومازالت عملية الكر والفر فى الشوارع الجانبية ومنها شارع محمد محمود وشارع الشيخ ريحان وهى الشوارع المؤدية لوزارة الداخلية

وقد قام بعض التجار واصحاب المحلات واهالى المنطقة بالوقوف فى لجان شعبية بالشوارع المحيطة بوزارة الداخلية لحماية وزارة الداخلية من هجمات المتظاهرين وقد تحولت تلك المنطقة لسكنه لقوات الامن المركزى ولودرات الشرطة وحتى الان يتجمع المتظاهرون فى ميدان التحرير ولم يتم اقامة خيم ولكن مازالت الاعداد كبيرة بالميدان والبعض يحول التحرك نحو وزارة الداخلية

وفى سياق اخر اعلن محمد الشربينى المتحدث الرسمى لوزارة الصحة أن اجمالى المصابين فى أحداث المصادمات التى وقعت بميدان التحرير اليوم بلغ 507 مصابين تم اسعاف 442 منهم فى موقع الحادث عن طريق  فرق المسعفين وسيارات الاسعاف المتواجدة بالميدان وتم تحويل 65 آخرين إلى  مستشفيات ”المنيرة العام – والقصر العينى – وقصر العينى الفرنساوىوالشرطة – وصيدناوي”، ومن بينهم 19 مجندا وتم اسعافهم جميعا حتى تم خروج 57 مصابا من المستشفيات بينما مازال هناك 8 مصابين يخضعون للعلاج.

ومن جانبها أكدت  قوات الشرطة  خلال البيان التى اصدرته رقم (3) انها نجحت فى اخلاء ميدان التحرير من مثيرى الشغب الذين قاموا بقصف القوات بالحجارة والزجاجات الفارغه فى تمام الثالثة عصرا وتعدوا على الممتكلكات والمركبات ونتيجة للاحداث اصيب عدد 40 من رجال الشرطة فى المواجهات بينها وبين المتظاهرين

واهابت وزارة الداخلية بالمواطنيين الشرفاء عدم الانسياق وراء مثيرى الشغب الذين يهدفون لاشعال الموقف ومزيد من المصادمات بين الشرطة والشعب .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *