تضارب الآراء حول اقتحام الداعية حازم شومان لحفل هشام عباس بالمنصورة

تضارب الآراء حول اقتحام الداعية حازم شومان لحفل هشام عباس بالمنصورة
shoman_0

كتبت ـ نرمين اسماعيل

حالة من تضارب في الأقوال حول أقتحم الداعية السلفي حازم شومان حفل الفنان هشام عباس التي أقيمت – مساء أمس الثلاثاء-  بأكاديمية النيل في مدينة المنصورة وصعد إلى المسرح الذي يغني عليه، وخاطب الطلاب قائلا: “الغناء حرام شرعا!”، وحذر الحضور من الانسياق وراء هذه الحفلات، ووصفها بالمنكر مما دفع نائب رئيس الأكاديمية الدكتور محمد عبد الغفار لإنزال “شومان” من على المسرح والتحدث معه بالخارج لاحتواء الأزمة.

علي الرغم من أن الفنان ” هشام عباس ” قد نفي تماماً حدوث هذا الأمر، وقال ربما حدث ذلك قبل مجيئة الحفل، كما جاء خلال تصريحات صحفية.

مما أدي إلي أن “شومان” يستغرب من نفي الفنان هشام عباس للأمر، مؤكداً أن الفضائيات كانت موجودة بالحفل ويمكنها ان توضح صحة كلامه.

وأضاف الداعية أنه دخل حفلات عديدة لمطربين كبار من قبل، الا انه لا يريد ان يذكر اسماءهم حتى لا يعرضهم للحرج، على الرغم من تأكيده انهم لم يسئ او يهن أحدا على الإطلاق .

من جانبة أعلن هاني نبيل -مدير أعمال الفنان هشام عباس – أن الواقعة حدثت بالفعل، ولكنه نفى في الوقت ذاته أن يكون الداعية حازم شومان قد تواجد على المسرح أثناء الواقعة،

وأكد أن الحفل كان ملتزماً، ولا يوجد به ما يجعل داعية إسلامي يعترض بمثل هذه الطريقة التي فعلها الداعية حازم شومان، وقد اتفقت إدارة الأكاديمية معنا على نظام بعينه سيلتزم به الحضور، وهو أن يتم الفصل بين الشباب والفتيات أثناء الحفل.

على صعيد آخر أكدت زوجة هشام عباس خلال تصريحات لها في أحدى الفضائيات أمس أن الصور التي نشرت عن الراقصات ليست فقرة الفنان هشام عباس وإنما فقرة مستقلة في الحفل.

من جانب أخر فقد أشادت الجبهة السلفية بالمنصورة بموقف “شومان” من حفل الغنائي حيث أكد الدكتور خالد سعيد -المتحدث عن الجبهة السلفية- أن الشيخ حازم شومان يعبر عن رأيه فقط وأنه جزاه الله خيرا عما فعله حيث تجاوز الحفل حدود القانون والشرع والآداب.

يذكر أن شومان قد فعل موقف مشابه قبل ذلك في المنصورة أيضا، حينما منع إقامة حفل فني بكلية الصيدلة جامعة المنصورة، بمساعده بعض الطلبة بالكلية .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *