أيمن نور: المجلس العسكري يدير مصر بنفس نظام مبارك

أيمن نور: المجلس العسكري يدير مصر بنفس نظام مبارك
ايمن نور

كتبت- أماني عيسي 

قال الدكتور أيمن نور – مؤسس حزب غد الثورة – أن المجلس العسكري يدير مصر بنفس نظام مبارك وبدأ المجلس يحرض الشعب علي كراهية الثورة من خلال مشروع ” شيطنة الثورة، فضلا عن مشروع أخر وهو ” شيطنة مصر ” ،ووصف “نور” الحكومة الحالية بـ”الضعيفةوالمجلس العسكري ” قليل الخبرة .”

وطالب “نور” في كلمته – مساء أمس الأربعاء- بمقر الحزب باللوران  بوضع خريطة لإحياء الأمل في مصر من جديد لكي تكون هناك طاقة إيجابية نعيد بها بناء مصر مرة أخري بعد الإحباط واليأس الذي تغلغل في نفوس المواطنين وهو ” أخطر ” شئ حدث بعد الثورة.

وتحدث خلال لقائه مع أعضاء حزب غد الثورة  عن وثيقة دكتور علي السلمي قائلا” علي السلمي للأسف جاء من صفوف المعارضة ،ومحدود الإمكانيات وليس سياسي بارع ” مؤكدا أن مبادئها مصاغة بشكل إنشائي يشبه أغاني ” أم كلثوم وعبد الحليم ” أما الوثائق الدستورية الحقيقية لها فن تشريع دستوري.

وإنتقد بداية النص الدستوري بالوثيقة بكلمة “لايجوز” وإنما الأفضل أن يبدأ بالحقوق، مؤكدا أن “غد الثورة” سيسحب إعتراضه علي الوثيقة بشرط الإلتزام بالتعديلات التي تم الإتفاق عليها.

  

وتابع: كما جاء بالوثيقة   “لايجوز إقرار قوانين تتصل بالقوات المسلحة إلا بعد موافقة المجلس الأعلي للقوات المسلحة ، القوات المسلحة تنشئ الجيش ، والموازنة الخاصة بالقوات المسحلة تضعها القوات المسلحة وترد رقما واحدا”، وعلق على ذلك أن  هذا لا يحدث في أي دولة مدنية ديمقراطية،  ولابد من إضافة كلا من وحدة الموازنة وشفافية الموازنة حتي يكون هناك قدر من الشفافية والتقدم ومواجهة الفساد.

قائلا ” تحدثت مع السلمي وأكدت له إنني لن أستطيع الدفاع عن هذا الكلام الفاضي ، فلانريد أن تكون مصر للجيش بل جيش لمصر ” فهو جزء من السلطة التنفيذية ولا يمكن أن يكون حكم بين السلطات أو سلطة إضافية بجوار السلطات الثلاثة.

أصروا علي المادة التاسعة والعاشرة وأضاف تناقشنا في الموازنة الخاصة بالقوات المسلحة التي تضعها وترد رقما واحدا وتم إلغائها ووضعنا أن القوات المسلحة لها خصوصية في مناقشة الأمور الفنية والجيش مثل باقي المؤسسات ملتزما بقواعد دستورية وتشريعية ، وكذلك تم إلغاء الرقابة علي الشرعية الدستورية ، وأشار أن التعديلات التي أقترحناها لم تفعل بل أصروا علي المادة التاسعة والعاشرة.

مضيفا أن المجلس الرئاسي لحزب غد الثورة سيجتمع غدا لبحث موقفه من هذه الوثيقة التي تريد “حماية وضع مختل” ، فالحالة الإقتصادية لمصر سيئة وستدخل في مرحلة أسوأ مع قلة فرص الإستثمار وقلة الإنتاج  وزيادة الدين العام الذي وصل إلي ترليون جنيه.

 

ووصف “نور” الإنتخابات القادمة بأخطر 8 ساعات في تاريخ مصر قائلا ” إذا مروا بسلام فستدخل مصر في مرحلة الإنتقال الديمقراطي ” مؤكدا أنه لا يهتم بمن الذي سيفوز وإنما تأجيل الإنتخابات أو تأخيرها قد يؤخر مصر للدخول في مرحلة الإنتقال الديمقراطي إلي سنوات عديدة.  

وقال نخشي علي مصر من التشدد ومن قلة الخبرة  وكذلك من ” الكاب والعمة” منوها علي ضرورة بناء مصر من جديد ببرلمان متوازن “يخاف” علي مصر.  

 وأبدي “نور” تخوفه من الحالة  التي عليها مدينة الإسكندرية  واصفا حالتها  بالمخيفة في ظل الصراع بين القوي المدنية والتيار الإسلامي قائلا ” كان من المفترض أن نضع الدستور أولا ثم الإنتخابات ثانيا ومن سنحاسبه علي هذا الخطأ الذي يدل علي الجهل الشديد. “

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *