درباله : “نرفض وثيقه السلمى ونرحب بوثيقه الازهر”

درباله : “نرفض وثيقه السلمى ونرحب بوثيقه الازهر”
د. عصام دربالة رئيس مجلس شورى الجماعة الإسلامية

أسيوط – إسراء المتجلى :

اعلن  عاصم عبد الماجد -المتحدث الرسمى باسم الجماعة الاسلامية عن عزم الجماعة  المشاركة فى مليونية  المثرر اجراؤها الجمعة المقبلة بهدف  بعث رسالة الى المجلس العسكرى فحواها رفض الشعب المصرى بكافة تياراته وثيقة  الدكتور على السلمى نائب رئيس مجلس الوزراء ,والتى تعتبر التفافا على إرادة الشعب المصرى ومصادرة لمكاسب الثورة وتجاهلاً للإرادة الشعبية على حد قوله.

وشدد “عبد الماجد” خلال المؤتمر الجماهيرى الذى عقده حزب البناء والتنمية الجناح السياسى للجماعة الإسلامية، مساء أمس فى ساحة الفرغل بمركز أبو تيج بأسيوط  على ضرورة تطبيق قانون العزل السياسى على رموز الوطنى المنحل، مشيرا إلى أنه لا يطالب السلطات بتطبيق القانون على أعضاء “المنحل” غير الفاعلين فى الحزب ولكن الاستبعاد لابد ان يشمل قياداته و من ترشحوا فى مجامعه الانتخابيه.

وقال عصام درباله -رئيس مجلس شورى الجماعة الإسلامية إن المجلس العسكرى عليه دور كبير فى تطهير الحياة السياسية بسرعة إصدار القوانين، التى توافقت عليها القوى المختلفه، ضد من شارك فى إفساد الحياة السياسية، والاسراع فى  إصدار مرسوم بقانون يجرم البلطجة, رافضا أى وصايه على وضع الدستور الجديد، مؤكدا ترحيبه بوثيقة الأزهر، ومؤكدا على  ان الانتخابات البرلمانيه المقبله لن تجرى الا فى حاله توفير الاستقرار الداعم  لنهضة الأمة .

وطالب المجلس العسكرى والأجهزة الأمنية أن تسعى للسيطرة الكاملة على الموقف قبل إجراء الانتخابات ولا يدعوا الشعب يقوم بهذه المهمة ,داعيا جموع المصريين الى عدم الانسياق وراء الإعلام الذي يريد رسم صورة مرعبة للإسلاميين ولمستقبل مصر إذا فاز الإسلاميون بأغلبية في الانتخابات القادمة على حد وصفه .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *