بسبب شائعه ..عشرات السلفيين يحاولون إحراق قسم شرطه أسيوط

بسبب شائعه ..عشرات السلفيين يحاولون إحراق  قسم شرطه أسيوط
Salafis

كتبت-إسراء المتجلى :

يبدو أن بوادر فتنه جديده تدق ناقوس الخطر فى أسيوط  بعد أن حاصر عشرات من السلفيين والجماعات الإسلاميه عشية أمس مبنى قسم ثان أسيوط وحاولوا إحراقه , بسبب  انتشار شائعه محاوله اعتداء أحد القساوسه على فتاه مسلمه محجبه أثناء سيرها بمفردها فى أحد الشوارع الجانبيه بالمدينه ,وإدلاء الاخيره -فى محضر محرر بالقسم -بأن الأول حاول اختطافها بواسطة السياره التى كان يستقلها مع آخرين .

حاول الأمن فض المظاهره وتهدئه المتجمهرين أمام القسم إلا أن بعض السلفيين أصروا على خروج “القس” من محل استجوابه للإنتقام منه والفتك به, فيما تجمهر عدد كبير من المواطنين أمام بوابات القسم  وحاولوا إحراق المبنى إلا أن قوات من الأمن المركزى تصدت لهم.

يذكر أن واقعه مماثله حدثت فى شهر يونيو الماضى ,حين  تجمهر عدد كبير من شباب السلفيين والجماعات الإسلامية المختلفة أمام أحد منازل الأقباط فى قلب مدينة أسيوط بعد أن سرت شائعة بين الشباب أن فتاة محجبة ترددت منذ أسبوع علي مسكن شاب قبطي في العقار نفسه, مما استرعي انتباه أهالي المنطقة, خاصة أن جميع سكان العقار من الأقباط مما دفع الشباب للصعود إلي العقار لضبط الفتاة و,ضبط الشاب القبطي الذي هرب من مسكنه تاركا الفتاة بمفردها داخل شقته وحاول الشباب الإمساك به ولكنهم فشلوا ليقوم بعدها مالك العقار بإغلاق باب العقار بالسلاسل لمنع الشباب الثائرين الذين حاولوا اقتحام العقار إلا أن الشرطة قد حضرت وقامت بالصعود إلي المسكن, ومن ثم قاموا بتسريب الفتاة من السلم الخلفي, ثم قام البعض الآخر من رجال الشرطة بتهدئة الشباب الثائرين الذين كانوا يطالبون بإقامة الحد علي الشاب والفتاة ,وتم عرض الشاب والفتاه على النيابه والتى قررت الافراج عنهم بضمان محل إقامتهم.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *