حرب شوارع فى أسيوط بين فلول الوطنى والأحزاب

حرب شوارع فى أسيوط بين فلول الوطنى والأحزاب
imageConvert.php

 

هريدى يتهم مرشح الحريه والعداله بتمزيق لافتاته الدعائيه..ومعارك طاحنه بين المستقلين

كتبت-إسراء المتجلى:

أسفر الاعلان  عن صافره انطلاق فتره الدعايه الانتخابيه  تصاعداً لحرب تمزيق اللافتات فى مراكز محافظه اسيوط  بين  أنصار فلول  الحزب الوطنى ومرشحى حزب الحريه والعداله الذراع السياسى  لجماعة الإخوان المسلمين  والمستقلين ,وتبادل الاتهامات فيما بينهم وتحرير بعضهم بلاغات فى أقسام الشرطة لـ”إثبات حالة” وتقديم شكاوى للجنة العليا المشرفة على الانتخابات.

ففى الدائره الثالثه اتهم  كل من عثمان محمد إبراهيم النائب لثلاث دورات متتالية عن الوطنى المنحل وعمر جلال هريدى- أشهر رموز فلول  الحزب الوطنى المنحل والذى  يخوض الانتخابات مستقلاً على مقعد الفئات، والتى اثارت لافتاته الدعائيه والتى حملت  شعار “قوه بلا حدود “جدلا واسعا-  ، الدكتور عبد العزيز خلف النائب السابق ومرشح حزب الحريه والعداله بنفس الدائره بتمزيق اللافتات الخاصه بهما  , كما نشبت معارك طاحنه بين المرشح المستقل ناصر ابو العيون ، ومحمد عبد المحسن صالح، أمين الحزب الوطنى المنحل على نفس الدائرة بعد ان انهال الاول  بالسباب على نظام مبارك واعوانه وامن الدوله والحزب الوطنى المنحل .

وفى سياق متصل طافت جولات حزب الوفد بحضور الشباب والقيادات قرى القصر و الفيما و القوطا و أولاد بدر,والتى انتهت باتهامات الحزب لمجهولين بتمزيق عدد من لافتات مرشحين على قوائمهم فى مراكز البداري وأبنوب وساحل سليم،الامر الذى أصاب القيادات بالاستياء والغضب الشديد واعلنوا فى بيان لهم على موقع التواصل ” الفيس بوك ” رفضهم النهج القديم للحزب الوطنى المنحل واعوانه  .

ويواصل المرشح منتصر مالك يعقوب بمركز منفلوط – ابن عضو مجلس الشورى السابق عن الوطنى المنحل -جولاته التى تصاحبه فيها مسيره بـ”التوك توك” فى القرى حيث يراهن  على ازاحه حزب النور بقائمته فى الدائرة الشمالية  والتى ضمت كلاً من محمود محمد عشماوي، فاضل حسن صالح، محمود فوزى خالد، وإبراهيم هاشم عبد اللاه (فئات)، ومحمود محمد عبدالموجود، أحمد محمد رفاع، ناصر أحمد عبد الجيد، وسعدية نجدى (عمال).

ومن جانبه، شن سمير خشبه مرشح حزب الحريه والعداله  على مقعد الفئات فى دائره بندر اسيوط وعبد الله صادق مرشح الحزب في انتخابات 2010م على مقعد العمال بنفس الدائرة,هجوماً حاداً على قيام الاحزاب الجديده بضم  اسماء اعضاء بارزين للحزب الوطنى المنحل على قوائمهم ، واصفا فلول الحزب الوطنى بأنهم يعتبرون  مقاعد  المجلس “إرث”, ولفت فى كلمته بمؤتمر الحزب الذى عقد فى ديروط إلى أنه ترشح بناءاً على تعليمات من قيادات عليا بالحزب , مما اثار  حفيظه الحضور من انصار مرشحى الفلول, الامر الذى خلف مشاجرات واحتكاكات بين الطرفين عقب انتهاء المؤتمر.

وعقد مصطفى قرشى  نائب  “الوطنى” المنحل على قائمه حزب الاتحاد العربى مؤتمرين فى  مدينة ديروط وسط حشد مؤيديه وركز على إنجازات عائلته  واستكمال مسيرة الإنجازات علاوه على  تنظيم مسيرات انتخابية فى قرى ومدن اسيوط بالسيارات ,وفى المقابل شكا المرشح المستقل صلاح مصباح من نزع لافتاته الدعائية من قبل منافسيه , مؤكداً أن ذلك يزيد من شعبيتة فى الشارع وليس العكس.

بينما وقعت حالات  تراشق الاتهامات والسباب على المنتديات والمواقع الالكترونيه بين مرشحى الدائرة الجنوبية وهم  احمد عبد الحميد حسن اسماعيل مرشح حزب المصرى الديموقراطى الاجتماعى  و  محمد احمد حسن مهران  مرشح حزب النور السلفى على مقعد الفئات  .

اما فى دائره ابو تيج تبادل أنصار مرشحى “الوطنى” المنحل  و”الإخوان” تمزيق اللافتات فيما قام قيادات الاخير  بإرسال رسائل “SMS” على الموبايلات للعديد من أهالى الدوائر للتحذير من عوده فلول الحزب الوطنى الى الساحه السياسيه من جديد وحثهم على المشاركه فى الانتخابات  ودعم مرشحيهم  تحت شعار “نحمل الخير لكل مصر” .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *