3 ملايين حاج يبداون فريضتهم بالتروية

3 ملايين حاج يبداون فريضتهم بالتروية
المشاعر المقدسه

مكة المكرمة محمد سداد السعيد :

بدا اكثر من 3 ملاين حاج من ضيوف الرحمن صباح اليوم الجمعة في التوجه إلى مشعر منى لقضاء يوم التروية اقتداء بالرسول الكريم صلى الله عليه وسلم استعدادا للوقوف بعرفات يوم السبت .. سط حالة من التأهب والاستعداد ومنظومة خدمات أمنية وإسعافية ووقائية وقد سجّل حج هذا العام إدخال العديد من الخدمات التي تُنفَّذ للمرة الأولى على مستوى العالم لخدمة الحجاج والحفاظ على صحتهم وأمنهم؛ لأداء المناسك والعودة إلى بلادهم سالمين


وبدأ أمس قطار المشاعر بالعمل لأول مرة بطاقته الاستيعابية الكاملة؛ لينقل مليون حاج، وسيكون متاحا لجميع الحجاج النظاميين كامل أيام التشريق وسيقوم بنقلهم من مشعر منى مرورا بمزدلفة وصولا إلى عرفة يتوقف القطار في تسع محطات في كل مشعر ثلاث منها ترتفع عن الأرض وطول الواحدة منها 300 متر يتم الوصول إليها بواسطة منحدرات للدخول والخروج منفصلة بالإضافة إلى سلالم متحركة ومصاعد كهربائية“.ومن المتوقع ان يؤدي تشغيل القطار إلى الاستغناء عن 30 ألف سيارة من شبكة الطرق داخل المشاعر كانتوفي سياق المتصل يبدا اليوم عمليات التصعيد لـ 90 الف من للحجاج المصرين الي مشعر عرفات.. مباشرة دون المبيت بمني. حفاظا علي سلامتهم والبعد عن الزحام.. وسوف يبدأ تصعيد الحجاج بدءا من صباح اليوم لضمان وصولهم الي مخيماتهم بعرفات مبكرا قبل ازدحام الطرق المؤدية الي المشاعر المقدسة للبعثات الثلاث القرعة والسياحة والجمعيات من جهتة قام الدكتور محمد عبدالفضيل القوصي وزير الأوقاف رئيس بعثة الحج المصرية أمس بزيارة لمستشفي النور بمكة المكرمة للاطمئنان علي أحوال الحجاج المرضي المصريين وتابع مدي إمكانية تصعيدهم لاداء وقفة عرفات غدا، وتوفير سيارات إسعاف لنقل المرضي التي تستلزم حالتهم الصحية نقلهم بسيارات اسعاف الي عرفات.

من جهتة اشاد اللواء دكتور صلاح هاشم مساعد اول وزير الداخلية بالخدمات التي تقدمها السلطات السعودية للحجاج المصريين المرضي وحرصها علي توفير كافة أوجه الرعاية الطبية لهم..

من جهتها ووضعت قوات أمن الحج بالمشاعر المقدسة منذ وقت مبكر خطة سير خاصة للتصعيد إلى منى، اعتمدت على نشر أفراد قواتها بالطرق والميادين؛ لتنظيم حركة السير وإفساح المجال أمام حافلات نقل الحجاج؛ للوقوف أمام المباني؛ لنقل الحجيج بشكل منظّم، فيما خصصت وزارة الصحة سيارات الإسعاف الصغيرة المجهزة بالمعدات الطبية الحديثة للتنفس الصناعي وأجهزة الإنعاش القلبي الرئوي على الطرق التي يسلكها الحجاج

أما وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد فقد نشرت مواقع عديدة لإرشاد ضيوف الرحمن وتبصيرهم بأمور دينهم والإجابة عن استفساراتهم، إضافة إلى توزيع عشرات الآلاف من الكتيبات والنشرات والمطويات التوعوية بلغات عدة، فضلاً عن تنظيم العديد من المحاضرات والندوات التوعوية التي يلقيها العديد من العلماء وطلبة العلم المختصين، فيما وضعت مكبرات صوت؛ ليبث من خلالها المواد التوعوية والإرشادية لضيوف الرحمن.

فيما دعى سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء رئيس ادارة البحوث العلمية والافتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ ان يسجل الدعاة القضايا التي يرون انها غريبة حتى اذا انتهى موسم الحج تدرس تلك المسائل وتناقش ويشكل لها من العلماء ليبحثوا عنها حتى يضعوا الجواب المناسب لها.

وخلال لقاء آل الشيخ الدعاة المشاركين في الامانة العامة للتوعية الاسلامية في موسم حج هذا العام وذلك بقاعة الملك فهد بالادارة العامة للتربية والتعليم للبنات بمكة المكرمة، قال ان على طالب العلم تسجيل الاجوبة السديدة فاذا لم يقيدها تضيع ادراج الرياح فعليه الاحتفاظ بما جد من مسائل ويدونها ثم يبحث بعدها ويعالجها.

وحث المفتي طالب العلم على الاجتهاد والتحري والقراءة والتدبر، واذا سئل سؤالا لم يتضح له الجواب أخره الى ان يقرأ ويبحث او يسأل طلاب العلم ويتعاون معهم حتى يكون الجواب جوابا سديدا موفقا.

وسأل الله لرجال التوعية ان يكونوا دعاة الى الله على علم وبصيرة وأن يجعلهم ممن يعلم الحق ويفتي به ويرشد اليه ويعيذهم من شرور انفسهم فالكل خطاء ومقصر ولابد ان نتواضع لله ونعلم اننا مقصرون وان نلنا من العلم ما نلنا، غيرنا اعلم منا فلنتق الله ونتواضع لله ونعلم اننا محاسبون ومسؤولون عما افتينا به.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *