التخطي إلى المحتوى

كتبت – امانى عيسى :

تحت شعار” معا نبني مصر” شكل أعضاء حركة “مهندسون ضد الحراسة” قائمة موحدة أطلقوا عليها “مهنسون ضد الحراسة تجمع مهندسي مصر”

وأعلنت القائمة الوليدة مساء أمس الأربعاء بنادي المهندسين ، عن أسماء مرشحيها  في الإنتخابات القادمة يوم 25 من نوفمبر الجاري ، ودفعت القائمة بدكتور علي بركات  القيادي الإخواني والمرشح علي مقعد النقيب .

وقال “بركات”  أن حركة  مهندسون ضد الحراسة وتجمع مهندسي مصر، دخلا في معارك لا حصر لها مع النظام السابق لتحرير النقابة من الحراسة ،معربا عن أمله في إنتخابات حرة ونزيهة .

وأكد ان القائمة لا تقتصر فقط علي تيار معين، بل تضم مهندسين من تيارات مختلفة ممن ساهموا في تحرير النقابة  .

مؤكدا أن برنامجه الإنتخابي يعتمد علي رعاية المهندسين ،مستنكراً حصول المهندس  على راتب قدره 500 جنيها، مؤكداً أن سيتم رفع قيمتها إلى نحو 1500 جنيه، وكذلك رفع المعاش من 350 جنيه ليصل إلى 1000 جنيه، بالإضافة لتطوير مشروع الرعاية الصحية للمهندسين وأسرهم، وتوفير المسكن الملائم للمهندس،  بما يكفل له الحفاظ علي كرامته .

أما مقاعد مجلس النقابة فتتكون من إئتلاف شباب المهندسين وتضم تيارات مختلفة تضم شعبة مدني كل من ” نبيل سليمان ، عبد الفتاح حمودة ، محمد حسين مرسي ، ”  وتضم شعبة الميكانيكا كل من ” دكتور وليد عبد الغفار ، أشرف محمود ، طاهر عبد الحليم ، إسلام الغنام ، “

وتكونت شعبة الكهرباء من “أستاذ دكتور مصطفي حسين بالأكاديمية العربية ، محمد فريد رئيس قطاع شؤون الكهرباء ، أيمن شمس الدين ،حسام شاكر “

وإحتوت شعبة العمارة علي “سهام إسماعيل” وشعبة الكيمياء ” ، محمد عبد الرحمن ” أما شعبة الغزل والنسيج وتعدين البترول “، السيد عبد الله “