المحلاوي: المجلس العسكري أبرز سوءاته حينما سمح فلول الوطني أن يعودوا للحياة السياسية مرة أخري

المحلاوي: المجلس العسكري أبرز سوءاته حينما سمح فلول الوطني أن يعودوا للحياة السياسية مرة أخري
المحلاوي

كتبت-أمانى عيسى :

أكد الشيخ أحمد المحلاوي أن المجلس العسكري ارتكب خطأ ” فاحشاً ” سيحسب له وأن من أبرز سوءات المجلس حينما سمح لفلول الحزب الوطني المنحل أن يعودوا للحياة السياسية مرة أخري

وقال في خطبة الجمعه أن الأمر أكبر من مجلس الشعب والشوري موجهاً رسالة إلي جموع المصلين أنتم تكتبون تاريخاً جديداً لمصر علي أنقاض التاريخ الماضي كما أنكم تصححون مساراً أعوج

ووصف الإنتخابات القادمة بالخطيرة والتي تحتاج إلي أمانة من جموع المسلمين وأن كتمانها يعد إثماً وخيانة،

وتابع أنتم سوف تختارون من يمثلكم إما أن تحسنوا الإختيار أو غير ذلك فعليكم يتوقف مصير البلد والعروبة والإسلام وكذلك العالمين

قائلاً ” ولا تعطوا أصواتكم لم يتحدي دين الله ورسوله فإن الذين يتخوفون من حكم الإسلام لهم أجندات أخري  ”

وحذر المرشحين من سوء نيتهم في الترشح ذاته إذا كان لمنفعة أو لهدف دون المصلحة العامة معتبراً ذلك من أشد أنواع الخيانة يحاسب عليها أشد الحساب

مشدداً علي ضرورة الإدلاء بالأصوات في الإنتخابات قائلاً ” لا تخلفوا بغير عذر أبداً فالأمر متعلق بالإيمان فأنتم ما بين أن تشهدوا عدلاً أو تشهدوا زوراً كما أنكم شركاء في المستقبل ”

وقال إن المجلس الجديد لابد أن يشرع بما أنزل الله سبحانه وتعالي وما هو غير ذلك وصفه المحلاوي بأنه ” كفر وظلم وفسق ”

وتحدث المحلاوي عن مقتل القذافي وإعتبر أن من ” تفاهات الناس ” أن يتحدثون عن كيفية مقتله

قائلاً ” هذا الرجل دمه حلال ولم يعد هناك حرمة لدمه لإنه قتل ما لايحصي عدداً والذين لم يقتلهم لا حرية لهم ولا قيمة ،فليذهب إلي الهاوية هو ومن معه “

محذراً باقي الرؤساء العرب علي صالح الذي أسود وجهه كما أن الذي يسمي نفسه أسداً لن يعتبر كذلك بعد أن ينقض عليه شعبه.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *