ناشط سياسي يكشف عن وجود توقيع لمستشارين مختلفين لقرارات اللجنة العليا للإنتخابات

ناشط سياسي يكشف عن وجود توقيع لمستشارين مختلفين لقرارات اللجنة العليا للإنتخابات
اللجنة العليا للإنتخابات

 

 

كتبت-أمانى عيسى :

تقدم الناشط السياسي عبد العزيز الشناوي والمنسق العام لجمعية أنصار حقوق الإنسان ببلاغ رقم 3085 إداري المنشية مساء اليوم الأثنين في أخر أيام التقدم لإنتخابات مجلسي الشعب والشوري

قال الشناوي أنه أثناء قيامه بمتابعة العملية الإنتخابية وتقديم الأوراق لاحظ وجود قرار من اللجنة العليا للإنتخابات رقم 21 لسنة 2011 بشأن مد فترة التقديم

وموقع عليها من جانب السيد المستشار محمد السيد عمر بصفته رئيس اللجنة القضائية
العليا للإنتخابات وهو ما يتعارض مع قرار اللجنة العليا للإنتخابات بنفس الرقم 21 لسنة 2011 بشأن قواعد الدعاية الذي وقع عليه السيد المستشار عبد المعز أحمد إبراهيم بصفته رئيس اللجنة القضائية العليا للإنتخابات

وأضاف أنه يوجد إختلاف بالشعار الخاص باللجنة العليا للإنتخابات علي القرارين

وتسائل الشناوي عن جدية اللجنة المشرفة علي الإنتخابات التي لم تحقق من قراراتها الخاصة بتنظيم العملية الإنتخابية فكيف لها أن تضمن لنا سلامة تلك العملية

وطالب الشناوي فتح التحقيقات والوصول إلي المسؤول عن القرار الغير صحيح والذي ترتب عليه مد فترة الترشيح لمدة يومين بدون وجه حق مما قد يعرض صحة عضوية النواب ويهدد بحل البرلمان  الذين ترشحوا في اليومين الماضيين

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *