إعتصام الإعلاميين بماسبيرو إحتجاجاً على هروب مكى والشيشتاوى

إعتصام الإعلاميين بماسبيرو إحتجاجاً على هروب مكى والشيشتاوى
اعتصام الاعلاميين امام ماسبيرو

كتب ـ شريف عبد الله :

يشهد مبنى الإذاعه والتليفزوين حالياً اعتصام  المئات من قبل الإعلامين والعاملين بالمبنى وذلك احتجاجاً عدم تحقيق مطالبهم  وعلى تهريب كلاً من من ثروت مكى رئيس إتحاد الإذاعة والتليفزيون  واسماعيل الشيشتاوى رئيس الإذاعة المصرية

حيث أوضح المعتصمون  أنه فى مشهد لم يعد غريباً أو جديداً على قيادات مبنى إتحاد الإذاعة والتليفزيون قامت بالآمس فرقة من الجيش بتهريب كل من ثروت مكى رئيس إتحاد الإذاعة والتليفزيون ، واسماعيل الشيشتاوى رئيس الإذاعة المصرية بعد أن حاصرهم عدة مئات من المذيعين ومقدمى البرامج والمخرجين والمعدين بالإذاعة المصرية

مطالبين بمجموعة من الحقوق المشروعة والتى أبرزها تطهير الإعلام المصرى من فلول النظام التى لا تزال تعشش فى كل مكان و  تطوير العمل الإعلامى الذى فقد مصداقيته لدى الناس وكذلك المطالبه بالحقوق المالية على أن يتم تحقيق المساواة المالية والعدل بين مختلف القطاعات باتحاد الإذاعة والتليفزيون ، حيث تعد الإذاعة الآقل فى الآجور والتمويل – رغم أن الآرقام أثبتت فى الآشهر الآخيرة الربحية العالية لعائدات قطاع الإذاعة من واقع المستندات –

فضلاً عن  توفير الرعاية الطبية الكاملة والعلاج للعاملين الذين يضطرون الى دفع 75 % من ثمن الآدوية التى تصرف لهم من الصيدليات التابعة لاتحاد الإذاعة والتليفزيون مشيرين إلى أنه  يتم شهرياً خصم مبالغ محددة من العاملين تحت بند الرعاية الطبية التى أصبحت حبراً على ورق .

التعليقات

  1. ياششتاوي لاأنت منا ولا نحن منك ..أنت بعتنا بالرخيص ونحن سنبيعك بالأرخص…….مذيع مقهور

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *