حركات وقوى سياسية طلابية ترفض اجتماعات اتحاد طلاب مصر مع وزير التعليم العالي لتعديل اللائحة الطلابية

حركات وقوى سياسية طلابية ترفض اجتماعات اتحاد طلاب مصر مع وزير التعليم العالي لتعديل اللائحة الطلابية
معتز خورشيد

 

 

كتبت- سلمى خطاب:

رفضت عدد من الحركات والقوى السياسية ما يتم من اجتماعات مغلقة بين اتحاد طلاب وبين وزير التعليم العالى معتز خورشيد من اجتماعات مغلقة تدور هذه الأيام لتعديل اللائحة الطلابية لقانون تنظيم الجامعات.

وقالت هذه الحركات والبالغ عددها 18 حركة وقوى سياسية داخل الجامعات المصرية في بيانها الصادر صباح اليوم، “أن ما يتم الآن يفتقر للشفافية والعلانية اللازمين في مثل هذه المواقف مما يثير الريبة والشك في نوايا من قاموا بالدعوة لمثل هذه الحوارات.

كما أكدت “أن مثل هذه الطريقة أدت إلى إقصاء الأطراف والمجموعات المعنية والمهتمة بالمشاركة، مضيفة فى البيان أنه ليس كافياً أن يكون ممثلو الاتحادات الطلابية هم الطرف الوحيد الممثل للرأي الطلابي في تلك الحوارات،  وأنه لا يمكن إقصاء أي من الحركات والقوي الطلابية المعنية بتحديد مستقبل جامعاتها”.

وطالبت هذه الحركات بتأسيس حياة طلابية تعبر عن كل الطلاب من خلال وضع لائحة طلابية جديدة، تكفل كافة الحقوق والحريات الطلابية يتم وضعها بشكل علنى بين عموم الطلاب.

وقد وقع  على هذا البيان كلاً من طلاب الإخوان المسلمين وطلاب حزب التحالف الشعبي الاشتراكي و طلاب حزب العمال الديمقراطي وطلاب حزب العمل الإسلامي.وأيضاً طلاب الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي. و طلاب ، الاشتراكيين الثوريين واتحاد أندية الفكر الناصري.إضافة إلي طلاب حركة شباب 6إبريل الجبهة الديمقراطية ، وطلاب حركة شباب من أجل اعلدالة والحرية

كما انضم إلي البيان عدد من الطلاب بجامعات مختلفة مثل حركة مقاومة بجامعة القاهرة و حركة مقاومة بجامعة عين شمس و حركة مقاومة بجامعة حلوان وحركة مقاومة بجامعة المنصورة و حركة تحرير بجامعة القاهرة. ة حركة شارك بجامعة القاهرة و حركة شباب القصر الحر.وأيضاً ثوار الجامعة الألمانية طلاب بأكاديمية أخبار اليوم.





التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *