إقبال ضعيف في اليوم الرابع للترشح في إنتخابات مجلسي الشعب والشوري

إقبال ضعيف في اليوم الرابع للترشح في إنتخابات مجلسي الشعب والشوري
انتخابات

كتبت – امانى عيسى

وصل عدد المرشحين لإنتخابات مجلس الشعب إلي 137 مرشح أما مجلس الشوري 14 مرشح فقط وذلك وسط إقبال ضعيف لليوم الرابع علي التوالي منذ فتح باب الترشيح للإنتخابات .

وتقدم اليوم من فلول الحزب الوطني عباس السيد علي لدائرة الجمرك , ومحمد البلشي عضو مجلس الشعب السابق ومحمد عبد الكافي .

التعليقات

  1. بخصوص العضو المحترم عباس السيد علي فهو ليس من الفلول لانه بانتخابات 2010 كان مستقل ونجح علي اعضاء الحزب الوطني بحب شعبيته واهله من الدائرة المنشية والجمرك ووصفه بانه من الفلول ما هو الا كيد وافنراء وهذا الرجل خدم اهل دائرتة بكثير من الامور ولكنو اصطدم باعضاء الحزب الوطنب الذين حاربوه في كل شيء

  2. بخصوص العضو المحترم عباس السيد علي فهو ليس من الفلول لانه بانتخابات 2010 كان مستقل ونجح علي اعضاء الحزب الوطني بحب شعبيته واهله من الدائرة المنشية والجمرك ووصفه بانه من الفلول ما هو الا كيد وافنراء وهذا الرجل خدم اهل دائرتة بكثير من الامور ولكنو اصطدم باعضاء الحزب الوطنب الذين حاربوه في كل شيء

  3. وكذلك نحن نعلرف ان جميع المرشحين ب\ائرة المنشية والجمرك مع التقسيم الجديدة للدائرة 2011/2012 يحتاج لرجل عصامي وذو خبرة عالية وحكمة نظرا لمرور الدولة بمرحلة فوضوية وعدم وجود امن يحمي البلد من ويعد من اقوي المرشحين بالاسكندرية الحاج عباس السيد علي نظرا لشعبيته الكبيرة وفوزه الساحق علي مرشحين الحزب الوطني بانتخابات 2010 وكذلك 2005 خسر الانتخابات كمستقل امام مرشحين الحزب الوطني الذين نجحوا بالتزوير وهو بهذه الامور لا يعد من الفلول ولا يتناسب هذا الافتراء مع الرجل المحترم
    ولنكن من الصادقين مع انفسنا بعيدا عن المغرضين والحاقدين علي انفسهم قبل حقدهم علي الغير هذا الرجل عندما تم ترشيحة لانتخابات مجلس الشعب عام 2000 بدائرة كرموز بالاسكندرية خارج دائرته نجح نجاح ساحق وهذا دليل كافي علي حب الشعب للرجل ..دون افتراء علما بان الرجل عند موت زوجته بانتخابات الشعب ولم يكمل انتخاباته وذلك حزنا علي السيدة المحترمة زوجته التي كانت تسانده في رحلة حياته وخسر الانتخابات تم تكريمة من الدولة للعمل بالمملكة العربية السعودية بالسفارة المصرية بالرياض احد اعضاء البعثة الدبلوماسية للدفاع عن حقوق 2 مليون عامل مصري وحصل علي جائزة من المملكة العربية السعودية الخارجية السعودية ,,,
    وهذا الرجل خدم كل الموظفين الذين عملو معه من زملائه بوزارة القوي العاملة بالاسكندرية …فلماذا يتم الافتراء علي الرجل ووصفة من الفلول
    من يتقي الله بجعل له مخرخا ويرزقه من حيث لا يحتسب فلنتقي الله

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *