البرعى : زيادة رواتب عمال مصنع سنمار ببورسعيد

البرعى : زيادة رواتب عمال مصنع سنمار ببورسعيد
أحمد حسن البرعى وزير القوى العاملة والهجرة

 

 

 

كتبت ـ زينب أبوزيد

أعلن ” البرعى ” موافقته على  زيادة رواتب عمال مصنع سنمار ببورسعيد من خلال وضع كادر رواتب يشمل كل الفئات العاملة بالمصنع بداية من العامل وحتى كبير المهندسين ، وقد تم الإتفاق على وضع بدل للورادى وتنفيذ الزيادة بأثر رجعى إعتبارا من أول  أغسطس  2011

وأعرب “البرعى” على ثقته وإعتزازه بعمال بورسعيد موجها الشكر لهم على تجاوبهم مع الإدارة من أجل المصلحة العليا للوطن ، وأن عمال منطقة القناة قد كانوا دوما مثالا فى ترسيخ ثقافة الحوار الاجتماعى وأنه يتطلع إلى زيارتهم فى مواقع العمل والانتاج قريبا .

وقد تقرر تأجيل زيارة الوزير للمصنع والتى كان مقرر لها نهاية الأسبوع الجارى لتفقد المرحلة الثانية بالمصنع و الإجتماع مع اللواء “أحمد عبد الله” وبعض رجال الأعمال من أصحاب المصانع لمناقشة بعض القضايا المتعلقة بالعمال أهمها قضية العمال المفصولين من مصنع كابسى و البالغ عددهم 70 حتى الآن نظراً لارتباطاته المتعلقة بأحداث ماسبيروا و إنعقاد إجتماعات مجلس الوزراء بشكل مستمر .

بعد مفاوضات ترأسها اللواء “كمال جاد الرب” لوفد ضم  قائد قوات تأمين بورسعيد و رئيس إتحاد شباب عمال بورسعيد للتفاوض وتوفيق الأوضاع بين العمال و المستثمر الهندى خلال جلسة إستمرت 24 ساعة .

 

كان  ”  البرعى  ” قد  باشر تطورات أزمة عمال المصنع أثناء إعتصامهم من خلال خط مفتوح ، وأكد على ضرورة إحترام تنفيذ الإتفاقات المبرمة بين العمال وصاحب العمل ، وطالب رئيس إتحاد شباب العمال ببورسعيد بإبلاغ العمال أن يحذروا الفتنة والتدخلات التى تهدف إلى الإضرار بإستقرار مصر وأمنها مبينا أن الوقت وقت تضافر الجهود و العمل ودفع عجلة الإنتاج للعبور من المحنة التى تستهدف البلاد مذكرا الجميع بطبيعة الشعب البورسعيدى الحر البطل الذى يغار على أرضه ووطنه والذى يتشرف أن يكون أحد أبنائه .

يذكر أن عمال سنمار  قد إعتصموا لمدة  48 ساعة  مما أدى إلى توقف الإنتاج نهائيا ،  وهذا شكل خطورة أمنية نظراً لأن المصنع يساهم فى إنتاج 40 % من كلور مياه الشرب بمصر .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *