التخطي إلى المحتوى

كتب ـ شريف عبد الله

إعتصم عشرات المحامين اليوم أمام محكمة النقض بشارع 26 يوليو بالقاهرة ، ورفعوا لافتات تطالب بضرورة تطهير القضاء ورفضوا قانون السلطة القضائية الجديد وإهانة المحامين من ضباط الشرطة ووكلاء النيابة وضرورة وضع حد لتوريث القضاء وتعيين أبناء القضاة وكلاء نيابة رغم عدم حصولهم على تقديرات فى شهادة التخرج من كلية الحقوق .

وأكد المحامين خلال الوقفة أن المحامين ليسوا أعوان القضاة بل شركاء فى العدالة ، وقد طالبت هيئة التصحيح بضرورة تطهير منصات القضاء من القضاة الذين كانوا يتسترون على عمليات التزوير فى الإنتخابات البرلمانية التى كانت تدار لصالح الحزب الوطنى المنحل .