3 يوليو محاكمة المتهمين في احداث كنيسة إمبابة

3 يوليو محاكمة المتهمين في احداث كنيسة إمبابة
1

 

 

كتبت/ مروة على

 

 

حددت محكمة الاستئناف القاهرة برئاسة المستشار السيد عبد العزيز عمر جلسة 3 يوليو المقبل لبدء محاكمة المتهمين فى أحداث الفتنة الطائفية بإمبابة والبالغ عددهم 48 متهما وذلك أمام الدائرة 13 بمحكمة جنايات أمن الدولة العليا طوارئ بجنوب الجيزة  برئاسة المستشار حسن رضوان ..

كان النائب العام المستشار  عبد المجيد محمود قد أحال 48 متهما إلي محكمة جنايات امن الدولة العليا طوارئ لمحاكمتهم لارتكابهم جرائم التجمهر والقتل العمد مع سبق الإصرار والشروع فيه – تنفيذا لغرض إرهابي ووضع النار عمدا بكنيسة السيدة العذراء وإحراز أسلحة نارية وذخائر بغير ترخيص بقصد استخدامها في نشاط يخل بالأمن والنظام العام .

وأوضح المستشار عادل السعيد النائب العام المساعد ورئيس المكتب الفني والمتحدث الرسمي أن تلك الأحداث قد ارتكبت يومي 7 ، 8 مايو 2011 اثر تجمهر من المسلمين أمام مسجد نور الحبيب بدائرة قسم إمبابة بتحريض من المتهمين ياسين ثابت أنور ، مفتاح محمد فاضل ، سيد محمود جاب الله ، حسين سيد حسين ، عبد الله حسين سيد حسين وآخرين لتفتيش العقارات المجاورة لكنيسة ماري مينا بحثا عن زوجة المتهم ياسين ثابت أنور المحتجزة بأحد تلك العقارات وعلمه بأنه سيتم نقلها منه لمكان آخر فطلبت منهم القيادات الأمنية التي توجهت إلي هناك الانصراف عقب الاتفاق مع بعض رجال الدين المسيحي علي توجه بعض المتجمهرين للبحث عن تلك السيدة إلا أنهم لم يمتثلوا لذلك في هذه الأثناء علي اثر سريان شائعة باعتزام المتجمهرين من المسلمين اقتحام كنيسة ماري مينا دبر المتهمون عادلي شنودة رزق الله وعاد ل لبيب بولس وجمال وديع بولس جورج لبيب قرقار مسعود وشريف صالح لبيب بولس تجمهر من المسيحيين من قاطني المنطقة المجاورة لتك الكنيسة وآخرين وأطلقوا أعيرة نارية من الأسلحة التي كانت بحوزتهم ” بنادق آلية – مسدسات – افرد خرطوش ” علي المتجمهرين من المسلمين فأحدثوا إصابات المجني عليهم منهم والتي أودت بحياة سبعة وإصابة خمسة وثلاثين وفي تلك الأثناء أطلق المتهم إبراهيم حسام احمد وآخرين أعيرة نارية من الأسلحة التي كانت بحوزتهم علي المتجمهرين من المسيحيين فأحدثوا إصابات المجني عليهم منهم والتي أودت بحياة خمسة وإصابة سبعة عشر وعلي اثر سريان شائعة مقتل احد رجال الدين الإسلامي دبر المتهمون أسامة السيد عفيفي حسن ومحمد فاضل عبد العزيز واشرف يوسف حسن وشهرته أبو انس تجمهرا بغرض اقتحام وإشعال النار بكنيسة السيدة العذراء وأطلق المتجمهرون أعيرة نارية من الأسلحة التي كانت بحوزتهم لإرهاب من كان بداخل الكنيسة وتمكنوا من اقتحامها وإشعال النار بها الأمر الذي نتج عنه وفاة شخص كان بداخلها .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *