التخطي إلى المحتوى

 

 

كتبت ـ نرمين اسماعيل :

ينظم عدد من الأطباء وأعضاء المجتمع المدنى وأسرة الدكتور “كريم أسعد” وقفة بعد غد الثلاثاء 11 اكتوبر أمام القنصلية البريطانية برشدى إعتراضاً على عدم فتح تحقيق فى مقتل الطبيب المصرى كريم أسعد فى إنجلترا يوم 24 أغسطس الماضى لأسباب عنصرية وذلك بدءً من الساعة 12 ظهراً .

وجدير بالذكر أن أسرة الدكتور أسعد قد اتهمت السفارة المصرية بإهمال طلب التحقيق في القضية، مما أتاح الفرصة للإنجليز لطمس معالم الجريمة وإحتجاز الجثمان لأكثر من 35يوماً.

وقد سبق لهم عمل وقفة إحتجاجية يوم الجمعة الماضى وقد رفع الأطباء لافتات تهاجم وزارة الخارجية والسفارة المصرية في لندن، وأكدوا أن الحكومة الحالية أضعف من أن تدافع عن حقوق وكرامة المصريين بالخارج.

وأكدوا نقلاً عن لسان عدد من خبراء التشريح أن الفقيد مات بـ “أسفيكسا الخنق” وكان من المفترض عمل تقرير يفيد توصيف الحالة قبل تعفن الجثة