عمال الإسكندرية يطاردون ” البرعى “

عمال الإسكندرية يطاردون ” البرعى “
Photo-0062

كتبت ـ زينب أبوزيد

تجمع صباح اليوم المئات من عمال شركات ” مصر العامرية للغزل والنسيج والإسكندرية للتبريد وبوليفارا للغزل والنسيج ” أمام مكتبة الإسكندرية إنتظاراً لزيارة مرتقبة للدكتور” أحمد البرعى ”  وزير القوى العاملة ، حاملين لافتات عليها شعارات تتضمن مطالبهم بزيادة الحوافز وزيادة بدل الوجبة وإقالة إدارات شركاتها ، وأغلق العمال طريق الكورنيش الرئيسى أمام سيارات المارة وتعالت هتافاتهم التى تندد بسياسات الحكومة .

وحاول بعض طلبة الجامعة الإنضمام إلى العمال أثناء الوقفة الإحتجاجية ، وقاموا بترديد هتافات سياسية مما أثار حفيظة العمال الذين أكدوا أن مظاهراتهم عمالية فقط .

وفاجأهم الوزير بحضور ندوة نظمتها بعض الشركات فى فندق شيراتون المنتزة وما أن تسرب الخبر أسرع العشرات منهم إلى الفندق لمحاصرة الوزير وإبلاغه بمطالبهم ، وإعترضهم أمن الفندق الذى أبلغ “البرعى ”  بالموقف فطلب حضور عدد منهم إلى قاعة الندوة لسماع مطالبهم ، ولم ينصرفوا إلا بعد وعد الوزير لهم بحلول عاجلة .

ومن جهته أكد “الشوادفى العرابى” المتحدث الرسمى عن إئتلاف عمال الإسكندرية على ضروة تحقيق مطالب العمال من زيادة الحوافز وزيادة بدل الوجبة الغذائية ، وتثبيت العمالة المؤقتة ، مشدداً على ضرورة إقالة فلول الوطنى لأنهم بمثابة مخربين للشركات ، ومصر بعد الثورة فى حاجة إلى من يعمرها .

ونوه ” العرابى ” إلى أن الإئتلاف سيظل الحصن لعمال الإسكندرية ، ووجه سؤالا ل “عصام شرف ” رئيس الوزراء قائلاً ” لقد وعدت بإقالة كل من له علاقة بالنظام السابق ، ومن بلغ سن التقاعد من المؤسسات الحكومية والشركات ، فكم أقلت من الفلول حتى الآن ؟؟؟ “

وضرب ” العرابى ” مثلا بشركة إسكندرية للتبريد التى مازالت تحت التصفية منذ  18 ـ 8 ـ 2002 بالمخالفة للقانون ، وإلى الآن تعمل وتحقق أرباح ، وتم وعدنا بإلغاء التصفية وإلى الآن لم يتم إلغاءها ، مما يهدد بإنهيار الشركة وتشريد العمال .

 

 

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *