الفولى وعماد أبو غازى يفتتحان معرض الإسكندرية الدولى للكتاب وتكنولوجيا المعلومات

الفولى وعماد أبو غازى يفتتحان معرض الإسكندرية الدولى للكتاب وتكنولوجيا المعلومات
313438_1534196292121_1751221750_773822_1131304586_n

 

كتبت- سلمى خطاب:

 

افتتح وزير الثقافة عماد أبو غازي، مساء الاثنين معرض الإسكندرية الدولي للكتاب وتكنولوجيا المعلومات، المقام بأرض المعارض الدولية بالإسكندرية، بحضور كلاً من أسامة الفولي محافظ الإسكندرية، وخالد عزب ممثلاً عن مكتبة الإسكندرية، ومحمد رشاد رئيس مجلس إدارة اتحاد الناشرين المصريين، وينظم المعرض  اتحاد الناشرين المصريين ، والشعبة العامة للحاسب الآلي، بمشاركة الهيئة المصرية العامة للكتاب.

وصرح أبو غازي أن أهداف هذا المعرض الرئيسية تتمثل في تحقيق ديمقراطية الثقافة وتوزيع الحريات الثقافية بشكل عادل، مضيفاً أنه تم التنسيق مع صندوق التنمية الثقافية لإقامة أنشطة وفعاليات ثقافية على أرض المعرض.

وأوضح أبو غازي أن الوزارة فى الفترة القادمة ستدعم المهرجانات الثقافية والسينمائية، ولكن الركيزة الأساسية فى هذه المهرجانات ستكون لمنظمات المجتمع المدني.

كم أكد على مجهودات الوزارة فى تشجيع الأفراد على الذهاب غلي قصور الثقافة لإزالة الحاجز النخبوى بين الناس وبين قصور الثقافة، مشيراً إلي أن قصور الثقافة تم فتحها وإعادة العمل بها منذ شهر مارس الماضي.

وفى السياق ذاته صرح المحافظ أسامة الفولي أن هذا المعرض يحمل معانى كثيرة أبرزها أن الإسكندرية بحجمها الجغرافى والسكانى جديرة بأن يقام بها معرض مثل ذلك لمناسابت عديدة، أهمها أن هذا أول معرض للكتاب يقام بعد ثورة الخامس والعشرين من يناير، وبمناسبة بدء العام الدراسي الجديد، وخاصة ونحن نستعد للاحتفال بذكرى انتصارات أكتوبر المجيدة، فالإسكندرية تضيف إلي رصيدها الثقافى المتمثل فى جامعتها العريقة ومكتبة الإسكندرية هذا المعرض.

وحول الصعوبات التى واجهت المحافظة فى التنظيم هذا المعرض وسط حالة الانفلات الأمنى الموجودة حالياً بالشارع، قال الفولى أنه لم يجد أبداً أى صعوبة فى إنشاء أو تنظيم هذا المعرض، مضيفاً أن هذا يؤكد أن الحياة مستمرة بالأنشطة الثقافية والاجتماعية والعلمية، والجامعة بدأت وهذا يطمئن الجميع أن الحياة مستمرة بنمطها المعتاد، مؤكداً انه فى الإسكندرية يسعى بكل الجهد وبالتعاون مع كافة عناصر المجتمع إلي استعادة نمط الحياة المعتاد فى مدينة الإسكندرية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *