التخطي إلى المحتوى

كتبت ـ زينب أبوزيد

لليوم الثانى على التوالى واصل عمال شركة الإسكندرية لتداول الحاويات إضرابهم عن العمل داخل ميناء الدخيلة ، وإمتد الإضراب إلى ميناء الإسكندرية بعد أن قاموا بسد الطرق إلى بوابات الشركة بواسطة “كناتر”  ضخمة وسيارات النقل الثقيل إحتجاجا على رفض الإدارة الإستجابة لمطالبهم بزيادة الأجور والحوافز .

كما طالب العمال اليوم بإقالة رئيس الشركة بعد رفضه الإستجابة بوساطة أحد مندوبى القوات المسلحة التوصل إلى حل الأزمة .

كما قام عمال شركة مصر العامرية للغزل والنسيج بإغلاق بوابات الشركة والإضراب عن العمل لليوم الثانى أيضا مطالبين بتحسين الأجور وظروف العمل ومحاسبة الإدارة لقيامها بتخريب معدات ومصانع الشركة وتوقف بعضها عن العمل على حد قولهم .

وإنضم عمال الشركة العربية وبوليفارا للغزل والنسيج بمنطقة السيوف إلى قائمة الإضرابات وإعتصم العشرات منهم داخل مصانع الشركة لنفس المطالب .