التخطي إلى المحتوى
«الجمعية العربية للروبوت»: وجود 350 طالب بالمسابقة مؤشر جيد

كتبت ـ بسنت محمود: تصوير ـ سارة العسكري:

قال، رئيس الجمعية العربية للروبوت ـ سعادة اسماعيل ياسين: إن هذه المسابقات تعتبر اعداد لأطفال الحاضر لكي يكونوا علماء بالمستقبل، موضحًا أن مسألة بناء عقول الاطفال عملية صعبة وتحتاج إلى الرعاية، مشيرًا إلى أن وجود أكثر من 350 طالب وطالبة و61 فريق مصري، تعتبر مؤشرًا جيدًا لبوادر خير في الأجيال القادمة.

وأضاف «ياسين»، خلال فعاليات بطولة مصر المفتوحة للروبوت، التي انطلقت اليوم السبت، والتي تنظمها الجمعية العربية للروبوت، وأكاديمية «كيدزانيا»، بمجمع الإبداع التكنولوجي في مدينه برج العرب بالإسكندرية، وهي البطولة المؤهلة للبطولة العربية للروبوت، تحت رعاية وزارة الاتصالات، نحن نهيء الاطفال ليكونوا منتجين عن طريق تنمية مهاراتهم العقلية والجسدية وغيرها وهو ما تحتاجه أسواق العمل العالمية.

وأشار «ياسين»، إلى أن الجمعية تم تأسيسها منذ 8 سنوات، وانطلقت كمظلة حاضنة لجميع المهتمين بهذا المجال بالدول العربية، وحصدت الجمعية مرتين على التوالي بطولتين عالميتين، مؤكدًا أن هذه المسابقة تعتبر برنامج للتدريب والتعليم الذي يساعد الطفل على تغيير فكره ويحوله لإنسان منتج وهو ما نفتقده بالتعليم العربي، مضيفًا أنه يوجد توجه لدى أغلب الدول لتشجيع الاستثمار في التكنولوجيا؛ ذلك لأن أنظمة التعليم بحاجة إلى التطوير لمواكبة متطلبات السوق.

وأدان رئيس الجمعية العربية للروبوت، التقصير الإعلامي حول هذه المسابقات، مضيفًا أن دور الاعلام هو التوضيح بهدف تعميم التجربة، فلابد من مرحلة لتسليط الضوء على هذه البرامج لبناء جيل واعي، وبناء ثقافة مجتمعية تهدف لالقاء الضوء على هؤلاء المبتكرين، قائلًا: «مانبنيه الآن هو ما سنواجهه في المستقبل».

وفي نفس السياق، دعت منظم البطولة وعضو الجمعية العربية للروبوت ـ دكتورة مروة عمارة، الإعلام لدعم هذه المسابقات، واستضافة المتسابقين بالبرامج التلفزيونية؛ لتسليط الضوء عليهم.

وأوضح مسئول سيليكون واحة ـ محمد أبو اليزيد، أنه بعد نجاح المسابقة السنة الماضية نتوقع نجاحًا أكبر لمسابقة هذا العام، كما نتوقع دعم أكبر وتوجيه الأنظار للبطولة، موضحًا أننا نقدم الدعم على المستوى التعليمي ومستوى تنفيذ المشروعات، مضيفًا أنه تم إقامة خمسة مشروعات بحثية مع الجامعات، كما قمنا بدعم 20 مشروع تخرج.

ولفت ممثل الجمعية العربية للروبوت في مصر ـ أيمن أباني، إلى أن هذه البطولة يتم تنظيمها في الكويت، قائلًا مكسبنا الحقيقي هو الرحلة التي يمر بها الطلاب منذ مجيئهم لمدينة البحوث وصولًا لهذه المسابقات، فالاستثمار في العقول هو ما سوف يبني البلد، وبعد رؤية الاطفال في المسابقة نستطيع أن نتطلع إلى مستقبل مشرق لهم وللتكنولوجيا.

يشار إلى أن البطولة تتكون من أربع مسابقات وهي: مسابقة السومو وهي عبارة عن مباراه بين 2 روبوت، ومسابقه الروبوت جامع الكرات وهي مجموعات كمباريات دوري كرة القدم، ومسابقه تتبع الخط ويقوم الروبوت فيها بالتحرك في مسارات محددة وهي المسابقه التي تأخذ منه شركات تطوير السيارات أفكار تطوير رفاهيات السيارات، والمسابقة الرابعة وهي المسابقه الحرة ويقوم كل فريق مشارك بتقديم مشروع روبوت يستخدم في تطوير الصناعة في الوطن العربي.

وفي نهاية اليوم، أقيم حفل لتوزيع الجوائز على الفرق الفائزة، وتخلل الحفل فقرات فنية وعروض غنائية ورقصه مع الروبوت، كما تم إعداد فقرة لمشاهير «عرب تالنت».

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *