التخطي إلى المحتوى
الرابعة على الثانوية العامة في الإسكندرية: «راعيت الله وأسرتي وضميري»

كتبت ـ روان أبو خشبة:

قالت الطالبة غدير إيهاب حنفي، الحاصلة على المركز الرابع «مكرر» في نتائج الثانوية العامة – والفرحة ترتسم على وجهها وأسرتها التي كانت تجلس إلى جوارها داخل منزلهم: «لم أتلقى أي اتصال هاتفي من وزير التربية والتعليم، ولم أكن أعلم أني من الأوائل، مثل أقراني اللذين علموا قبل يوم من ظهور النتيجة»، مردفة: «أُصبت بالدهشة عند سماع اسمي ضمن الأوائل أثناء مشاهده المؤتمر الصحفي عبر التليفزيون».

وأضافت «الطالبة المتميزة» للمدار، اليوم الخميس: إنها لم تستخدم جدول في مذاكرتها، وكانت تحصل على دروس خصوصية مثل باقي زملائها، لكنها لم تؤجل دروسها لليوم التالي، موجهة نصيحة للأجيال القادمة بأن يحرصوا علي المذاكرة يوم تلو الأخر «لا تؤجل المذاكرة للغد» على أن يراعوا مشقة آباءهم، ويعملوا ضمائرهم، وأن يحافظوا على علاقتهم بربهم، وهو ما فعلته أيضًا «راعيت الله وأسرتي وضميري».

واختتمت الطالبة الحاصلة على المركز الرابع «مكرر» في الثانوية العامة، بواقع 407.5 درجة، للشعبة الأدبية، من مدرسة محمد زهران الثانوية الرسمية لغات للبنات، حديثها، بأنها كانت تحلم بكليتين وتسعى للحاق بأحدهما «فنون جميلة واقتصاد وعلوم سياسية» متمنيتًا أن تحقق حلمها وأهدافها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *