Skip to content
اعترافات المتهمين في اغتيال مدير أمن الإسكندرية السابق

كتبت – ناهد سليم:

أعلنت وزارة الداخلية، ملابسات استهداف موكب مدير أمن الإسكندرية السابق، ٢٤ مارس الماضي، وضبط المتورطين في تنفيذ الحادث ونجاح الجهود الأمنية في مداهمة وكر إختبائهم بمحافظة البحيرة، والتعامل معهم مما أُسفر عن مصرع 6 منهم، والعثور بحوزتهم على كمية من الأسلحة.

وأُسفرت الخطة الأمنية الموضوعة؛ لتحديد أحد العناصر المنفذة بتورط بؤرة من عناصر ما تسمى بحركة حسم «الجناح المُسلح لجماعة الإخوان» المحظورة قانونا، في تنفيذ الحادث ونجاح الجهود الأمنية في مداهمة ذلك، ويُدعى «م. م»، وإختبائه بإحدى الشقق السكنية في الإسكندرية، وبإستهدافها عقب إستئذان نيابة أمن الدولة العليا، أمكن ضبط المذكور والعثور بحوزته على «طبنجة عيار 9 مم، كمية من الطلقات، 2 مفجر عبوات ناسفة، كمية من المواد التي تستخدم في صناعة العبوات المتفجرة، أدوات للتنكر»، وضبط «ب. م»، والذي تولى تدبير السيارة المستخدمة في الحادث وإستغلالها في نقل المواد المتجرة والأسلحة وتسليهما لعناصر البؤرة بالثغر، في إطار الإعداد لتنفيذ الحادث المشار إليه.

وأشارت نتائج الفحص والمعلومات إلى إنتمائه لحسم، وسفره وعددًا من عناصرها للخارج خلال عام 2017؛ لتلقي دورات تدريبية في مجال إستخدام الأسلحة المختلفة، وتصنيع العبوات المتفجرة، وشارك عقب عودته للبلاد في رصد عدد من الأهداف الهامة والحيوية بالمحافظة ومن بينها ركاب مدير أمن الإسكندرية السابق – وذلك وفقا لبيان وزارة الداخلية.

وأكدت نتائج البحث والتحري عن قيام المتهم بالتنكر وقيادة السيارة المفخخة المستخدمة في الحادث، وتركها بمكان التنفيذ بشارع المعسكر الروماني عقب تفعيل الدائرة الإلكترونية للعبوة الناسفة.

ووفقًا للبيان، أسفرت عمليات تتبع باقي العناصر عن إتخاذ بعضهم من إحدى الشقق السكنية في أسيوط، وكرًا لإختبائهم حيث تم مداهمتها وتبادل إطلاق الأعيرة النارية معهم، مما أسفر عن مصرع 4 عناصر وعثر بحوزتهم على «2 بندقية آلية، 2 طبنجة، عبوة ناسفة».

تم إتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة، وتُباشر نيابة أمن الدولة العليا التحقيقات.

Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *