Skip to content
مدير مكتبة الإسكندرية وسفيرة بلچيكا يفتتحان معرض الزيارات الملكية البلچيكية لمصر

كتبت – مروة السعداوي:

أفتتح، الدكتور مصطفى الفقي – مدير مكتبة الإسكندرية، وسيبيل جي كارتييه ديف – سفيرة مملكة بلجيكا بالقاهرة، أمس الثلاثاء، معرض صور بعنوان «150 عامًا من الزيارات الملكية البلجيكية لمصر»، والذي يأتي تحت رعاية وزير الآثار – الدكتور خالد العناني.

وفي بداية كلمته، رحب الدكتور مصطفى الفقي، بسفيرة مملكة بلجيكا والحضور، مؤكدًا عمق العلاقات بين مصر وبلجيكا على مختلف الأصعدة، مشيرًا إلى أن العلاقات الدبلوماسية بين البلدين قد بدأت منذ عام 1838، عندما تأسست القنصلية البلجيكية في الإسكندرية، ثم بدأت الزيارات الملكية البلجيكية لمصر منذ عام 1855.

وقالت سيبيل جي كارتييه ديف – سفيرة مملكة بلجيكا بالقاهرة: «إن المعرض يعكس قوة العلاقات التي تجمع البلدين»، مشيرة إلى أن الوجود البلجيكي في مصر بدأ قبل ١٨٠ عام ومنذ هذا الوقت وهي في تصاعد ونمو مستمر، لافتة إلى أن المعرض استئنافًا لسابقه الذي أُقيم في المتحف المصري بالقاهرة في نوفمبر 2017.

ويضم المعرض، عددًا من الصور والمخطوطات النادرة والتي تمتد لأكثر من قرن ونصف، ويأتي معظمها من أرشيف القصر الملكي البلجيكي، وهي تقدم لمحة فريدة لتاريخ هذه الزيارات الملكية، كما تُعد نموذجًا للعلاقات طويلة الأمد والدائمة بين البلدين.

Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *