التخطي إلى المحتوى
«العدوي»: مسلسلات رمضان توظف الفن للترويج للسياحة ويجب استثماره

كتبت – مروة السعداوي:

قالت، الخبيرة السياحية – الدكتورة راندا العدوي، أمس الخميس: العديد من المسلسلات الرمضانية هذا العام، قدمت نموذج لدور الفن في الترويج للسياحة، والتعريف بما تضُمه المحافظات المختلفة من أماكن ترفيهية وأثرية.

وأضافت «العدوي» في تصريحاتها الصحفية أن شهر رمضان فرصة تسويقية وترويجية، خاصة وأن الدراما المصرية تحظى بمتابعة عربية واسعة، بجانب دورها في تنشيط السياحة المحلية.

وتابعت «العدوي» أنه جاء اختيار منطقة الجمالية كموقع لتصوير مسلسل «رحيم»، وهو اختيار موفق من فريق العمل الذي عرض أغلب المزارات الآثرية بالمنطقة، وأيضًا مسلسل «بالحجم العائلي» للفنان يحيى الفخراني والذي دارت أحداثة بمرسى علم بجانب مسلسل «طايع» ومسلسل «نسر الصعيد» و«خفية يد»، التي عرضت العديد من مزارات محافظة الأقصر وأسوان.

وأشادت «العدوي» بالمهارة الفنية في تصوير المزارات السياحية، وعرضها بطريقة جاذبة بسياق درامي يوظف كل مشهد كجولة سياحية، وتعريفيه عن ما تضمه مواقع التصوير من مزارات.

وطالبت «العدوي» بضرورة التعاون والتنسيق بين غرفة صناعة السينما ووزارة السياحة والهيئات المختلفة؛ لتوظيف الفن كقوة ناعمة للترويج للسياحة، ونقل صور ايجابية عن مختلف المواقع السياحية، خاصة بعد حل الأزمات والعقبات التي أعاقت هذه الصناعة ودورها لسنوات طويلة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *