Skip to content
غدًا… أطباء الإسكندرية يعتصمون تضامناً مع طبيب العاشر من رمضان

كتبت ـ ميار رمضان:

أكد نقيب الأطباء بالإسكندرية ـ الدكتور محمد رفيق خليل، اعتصام بعض أعضاء النقابة الفرعية، غداً الاثنين، بالتزامن مع الوقفة الاحتجاجية والمؤتمر الصحفي اللذان تنظمها النقابة العامة في دار الحكمة بالقاهرة؛ تضامناً مع طبيب العاشر من رمضان ـ الدكتور محمد حسن، لمناقشة حقيقة الأزمة التي تعرض لها.

وأرجع «رفيق» سبب عدم سفر الأطباء إلى القاهرة إلى رغبتهم في عدم تعطيل العمل في المستشفيات داخل الإسكندرية؛ حرصاً منهم على صحة المرضى، وذلك وفقاً للبيان الصحفي الصادر عن النقابة اليوم الأحد.

ويذكر أن أزمة الطبيب بدأت 20 مارس الماضي، عندما انتقل أحد وكلاء النيابة لمستشفى العاشر من رمضان؛ لطلب بيانات خاصة بقضية يبحثها، وكان «حسن» طبيب الاستقبال والمناوب الإداري «حينها» أي الطبيب المسئول عن أي بيانات مطلوبة من المستشفى، ونظراً لتأخره عن تحضير البيانات بسبب ضغط العمل في الاستقبال؛ غادر وكيل النيابة المستشفى، مرسلاً له استدعاء رسمي، وعندما ذهب للنيابة في الساعة الحادية عشر ليلاً؛ لأخذ أقواله، تم صرفه من النيابة دون أخذها.

وعقب ذلك فوجي الطبيب بصدور أمر ضبط وإحضار له، أعقبه قرارًا بحبسه 4 أيام علي ذمة التحقيق؛ بتهمة تعطيل عمل النيابة، والتصرف بشكل غير لائق، ثم أفرج عنه بعد ذلك بكفالة مالية 10 آلاف جنيهًا، وتحدد جلسة «عاجلة» لمحاكمته 18 أبريل الجاري، تم تأجيلها لـ2 مايو المقبل.

Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *