التخطي إلى المحتوى
محافظ الإسكندرية يُشدد على تكثيف أعمال تطوير الكورنيش

كتبت ـ مروة السعداوي:

شدد، محافظ الإسكندرية ـ الدكتور محمد سلطان، الأحد، على المسئولين وجميع رؤساء الأحياء بضرورة تكثيف الأعمال والتطويرات ورفع الكفاءة، التي تتم بجميع الأرصفة والحدائق والجزر الوسطى بطول طريق الكورنيش والطرق والمحاور الرئيسيّة بالمحافظة، مؤكدًا على ضرورة تكثيف المجهودات؛ للانتهاء من إصلاح وصيانة الأعمال الضرورية والسريعة التي تؤثر على المظهر الجمالي والحضاري للمدينة وعدم تركها لفترات طويلة بدون إصلاح حفاظًا على أرواح المواطنين، وذلك قبل بداية موسم الصيف واستقبال شهر رمضان المعظم والأعياد واستقبال الملايين من زائري المدينة.

وجاء ذلك، خلال الاجتماع الذي عقده المحافظ بحضور اللواء هشام شادي ـ سكرتير عام المحافظة، وجميع رؤساء الأحياء ومركز ومدينة برج العرب ومسئولي المتابعة الميدانية؛ لمتابعة أعمال التطوير التي تتم بالمدينة ورفع كفاءة الخدمات المختلفة؛ استعدادًا لقدوم موسم الصيف و شهر رمضان المبارك.

وأكد «سلطان»، على تكثيف حملات إزالة الإشغالات بالكورنيش والطرق الرئيسية خاصة بالمزارات السياحية وأنفاق المشاة، فضلاً عن ترميم الأرصفة ودهان البلدورات، واستكمال تركيب البلاط السداسي حول غرف تفتيش الكهرباء وأعمدة الإنارة التي تتم بها أعمال تطوير، وكذلك البلاط المنزوع من ممشى طريق الكورنيش، ودهان الأعمدة الزخرفية وتركيب وإصلاح كافة كشافات الإنارة بها، مشددًا على الانتهاء من ترميم السور الخرساني واستكمال تركيب السور الحديدي بطريق الكورنيش.

ولفت المحافظ، إلى ضرورة مراجعة رؤساء الأحياء لطول طريق الكورنيش بالجانبين والجزيرة الوسطى بالطريق، مؤكدًا على رفع الأتربة والرمال أولاً بأول من الأجزاء التي يتم بها أعمال صيانة أو تجديد لأعمدة الكهرباء، علاوة على الاهتمام باستكمال أعمال التشجير وزراعة الزهور، وزيادة المسطحات الخضراء وتقليم النخيل والأشجار بالجزيرة الوسطى وإصلاح وترميم كافة الأجزاء المتهالكة ببلدورات الجزيرة بطول الكورنيش.

وعلى الصعيد ذاته، شدد «سلطان» على الانتهاء من كافة أعمال الإنارة وتغطية كابلات الكهرباء وعدم تواجدها تمامًا خارج الأعمدة أو غرف الكهرباء؛ حفاظًا على أرواح المارة، علاوة على توحيد دهان جميع الأعمدة بطول الكورنيش، كما تم استعراض كافة الأجزاء الخربة من بلدورات وأعمدة إنارة و الأجزاء الواجب رصفها بجميع الأحياء من قبل مسئولي إدارة المتابعة، وتم تحديد الأماكن المستهدف إصلاحها ورفع كفاءتها بكل حي؛ لتظهر المدينة بالمظهر الذي يليق بها أمام أهلها و زوارها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *