التخطي إلى المحتوى
محافظ كفرالشيخ ينعي شهداء القوات المسلحة

كتبت ـ هند عبيدي:

نعى، محافظ كفرالشيخ ـ اللواء السيد نصر، ببالغ الأسى شهداء مصر أبطال القوات المسلحة ضحايا الهجوم الإرهابي بوسط سيناء، فجر أمس السبت؛ والذي أدى إلى استشهاد 8 أبطال وإصابة 15 آخرين، خلال بسالتهم في التصدي للهجوم الإرهابي الغاشم وقتل أكثر من 14 تكفيريًا.

وقال «نصر»: «ننعي بمزيد من الحزن والألم، وأجهزة وأبناء المحافظة، استشهاد عدد من جنودنا الأبطال شهداء الواجب في أحداث سيناء، والذين استهدفتهم يد الغدر فجر السبت، من قِبل مجموعات إرهابية غادرة، وما حدث من عمليات إرهابية جبانة في سيناء، يجب أن يدعونا إلى حالة من حالات الاستنفار الوطني لمواجهة هذه الجماعات الإرهابية دعاة الفكر الشيطاني المتطرف، رؤوس الفتنة أتباع الشياطين، والقصاص لشهداء الواجب الذين سقطوا وهم يدافعون بشرف عن أرض مصر وأمنها في شمال سيناء ضد قوى الشيطان والإرهاب الأعمى».

واستنكر «نصر»، هذه الأعمال الإجرامية بشدة، مقدمًا أحر التعازي وصادق المواساة للقيادة السياسية ولأسر الشهداء والجيش المصرى العظيم في مصاب مصر كلها، راجيًا الله عزوجل أن يتقبل الشهداء، ويلهم ذويهم الصبر والسلوان ويمن على المصابين بالشفاء العاجل ويحفظ شعب مصر العظيم من كل سوء ومكروه، مؤكدًا أن بسالة أبطال الجيش أحبطت العملية الإرهابية ببسالة واقتدار.

ولفت «نصر»، إلى ان العملية الشاملة التي تنفذها القوات المسلحة في سيناء، وما تحققه كل يوم من نجاحات في تدمير لمخابئ ومخازن الأسلحة جعل نهاية هؤلاء القتلة الأشرار وشيكة على أيدى رجال القوات المسلحة الأبطال ورجال الشرطة البواسل.

وطالب «نصر»، الشعب المصري بأكمله بالوقوف صفًا واحداً خلف قيادته ومساندته للقوات المسلحة الباسلة ورجال الشرطة الأبطال في حربهما الضروس ضد الإرهاب الأسود وقوى الشر التي تتربص بمصر، ومواجهة تلك الأيادي الغادرة والتي لن توقف مسيرة مصر نحو التقدم والتنمية وتطهير البلاد من الإرهاب الغاشم والقضاء عليه ودحر جذوره، مؤكدًا أن الأبطال يصنعون التاريخ وهم أحياء فيظل التاريخ يذكرهم بعد رحيلهم وأن الشهداء ستظل تضحياتهم محفورة في ذاكرة الوطن.

ويُذكر أن، المتحدث العسكري للقوات المسلحة، ذكر في بيانًا له إن 14 فرد تكفيري منهم 4 يرتدون أحزمة ناسفة، حاولوا اقتحام أحد معسكرات القوات المسلحة في وسط سيناء، مستغلين حالة الظلام فجر اليوم.

ونجح رجال القوات المسلحة، في التصدي للهجوم الإرهابي؛ مما أدى إلى مقتل جميع العناصر الإرهابية وعددهم 14 فرد، حيث أسرعت العناصر التي ترتدي الأحزمة الناسفة بتفجير أنفسهم بمحيط المعسكر، ونتج عن ذلك استشهاد 8 أفراد من القوات المسلحة، وإصابة عدد 15 فرد آخرين بإصابات مختلفة نتيجة لتطاير الشظايا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *