منتصر الزيات :نقابة المحامين منهارة ولابد من الإطاحة برؤوس الفساد في النقابة

منتصر الزيات :نقابة المحامين منهارة ولابد من الإطاحة برؤوس الفساد في النقابة
منتصر الزيات

 

 

 

 

كتبت ـ أمانى عيسى :

إنتقد منتصر الزيات عضو مجلس نقابة المحامين والمرشح علي مقعد نقيب المحامين تفعيل قانون الطوارئ مرة أخري موجهاً رسالة إلي المجلس العسكري قائلاً ” إننا نوجه دوركم ومجهودكم لكن لا يجوز أن تعملوا مرة أخري بنفس طريقة مبارك أن تديروا مصر بقانون الطوارئ” واشار الزيات في كلمته التي ألقاها عصر أمس  في لقاء موسع مع محامين الإسكندرية إلي دور نقابة المحامين في إعداد مشروع قانون الهيئات القضائية موضحاً أن المستشار أحمد الزند وأحمد مكي ” بيلعبوا ” بالمحامين وأن الزند يريد  ” تفصيل ” قانون سلطة قضائية يتعارض مع مصلحة المجتمع

وأكد علي ضرورة الإطاحة برؤوس الفساد في نقابة المحامين عن طريق صناديق الإقتراع لإحداث تغيير سلمي في النقابة التي وصفها الزيات ب” المنهارة والمتقزمة ” موضحاً ضرورة إسترجاع النقابة مرة أخري كملاذ  للجماعات الوطنية المصرية

وفسر الزيات سبب تراجع النقابة إلي التصادم بين التيار الديني والقومي حتي إستولي عليها الحزب الوطني المنحل

وعهد الزيات إلي جموع المحامين في حالة فوزه بمقعد النقيب أن يبعد عن العمل النقابي المؤسسي قائلا ” لست فرعون وإنما دوري أن أقود المجلس وأن أسهل للمجلس المنتخب مأموريته “

منوهاً أنه لن يسمح بالعمل السياسي  داخل نقابة المحامين لأن هناك فرق بين العمل السياسي الحزبي والدور القومي للنقابة وأن علي لنقابة الأن أن تكون جاهزة لوضع مشروع مسودة للدستور كي يكون جاهزا للجمعية التأسيسية المنتخبة

وإنتقد الأحزاب الموجودة من قبل علي الساحة السياسية قائلا ” دي حاجة تكسف ” مضيفاً أنها أحزاب مرخصة وقائمة قبل الثورة منذ زمن ويقولون أنهم الأن يريدون فرصة في حين أن الذي كان يطلق عليها ” المحظورة ” جاهزة للإنتخابات

وناشد الإئتلافات السياسية والتكتلات الجديدة بعودة روح الثورة وان يبتعدوا عن المعارك ويتوحدوا من جديد لإنهاء حالة الطوارئ

ودعا الزيات جميع المرشحين علي مقعد النقيب في إجتماع يوم الإثنين القادم بنقابة المحامين بالقاهرة وذلك حتي لا تكون هناك مزايدة إنتخابية ولمناقشة قانون السلطة القضائية

وأكد لجموع المحامين أنه إسلامي مستقل وليس عضو في حزب سياسي و جماعة دينية نافيا أن يكون عضوا في جماعة الإخوان المسلمين قائلا ” للأسف لم أحظ بشرف الإنضمام لهم “

وقال لا أمتلك عصا سحرية للنهوض بالنقابة وأن المحامين مازال أمامهم الكثير من المعارك

وفي سياق متصل أيد طلعت السادات منتصر الزيات كنقيب للمحامين وعلل ذلك بأنه شخص له كل الإحترام وخدم كثير من المحامين وهو الوحيد المؤتمن علي النقابة وسيخرج بها لبر الأمان.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *