45 حزب وحركة سياسية يوقعون على بيان مبادرة التوافق الشعبي (أمن- عيش- حرية)

45 حزب وحركة سياسية يوقعون على بيان مبادرة التوافق الشعبي (أمن- عيش- حرية)
مبادرة التوافق الشعبي

 

كتبت- سلمى خطاب:

وقع 45 حزب وحركة سياسية على بيان مبادرة التوافق الشعبي التي اتخذت من ثلاث مطالب رئيسية للشارع المصري شعاراً لها وهي (أمن- عيش- حرية)، وطالبت المبادرة والأحزاب والحركات المشاركة المجلس العسكري بسرعة الإستجابة لإرادة الشعب وتنفيذ هذه المطالب استكمالاً لثورة 25 يناير، كما أوضحت المباردة فى بيانها بأن جميع خيارات التصعيد السلمي مفتوحة أمام المبادرة والقوى السياسية الموقعة على البيان.

وطالب البيان الذي أصدرته المبادرة المجلس العسكري بالقيام بواجبه في تحقيق أمن المواطنين وإلزام وزارة الداخلية بإعلان خطة أمنية واضحة للقضاء على الفوضى الأمنية والبلطجة دون المساس بحرية وكرامة المواطنين، كما طالبه بالإعلان عن إجراءات اقتصادية قصيرة المدى لإنعاش الاقتصاد ووضع آليات لضبط الأسعار ومراقبة الأسواق ، وإعتماد الحد الأدنى والحد الأقصى للأجور خلال أسبوعين.

وفيما يخص مطلب الحرية طالب البيان المجلس العسكري بالالتزام بجدول زمني مُعلن للتسليم الكامل لإدارة البلاد لسلطة مدنية منتخبة – برلمان ورئيس جمهورية –  في موعد أقصاه 30 إبريل 2012، وتعديل مواد قانون الغدر وتفعيلها، وأيضاُ تعديل قانون انتخابات مجلس الشعب والشورى، بما يتوافق مع متطلبات القوى السياسية، و الوقف الفوري للقوانين والمحاكمات الإستثنائية ،وقف العمل بقانون الطوارئ وإلغاء المحاكمات العسكرية للمدنيين، واتخاذ كافة الضمانات لحرية الرأي والتعبير.

كما أكد البيان أيضاً على ضرورة إعادة محاكمة المدنيين الذين صدرت ضدهم أحكام عسكرية أمام قاضيهم الطبيعى.

ووقع على هذا البيان 45 حزب وحركة سياسية من القوى السياسية الموجة على الساحة حالياً منها الحزب المصري الديمقراطي، وحزب الإصلاح وحزب النهضة، وحزب التيار المصري، وحزب السلامة والتنمية، وحزب الغد الجديد، وحزب الكرامة، وحزب النور السلفي، وحزب الوسط وأيضاُ حزبي العدل والعمل.

ومن الحركات السياسية الموقعة على البيان حركة 6 إبريل بجبهتيها الجبهة الديمقراطية وجبهة أحمد ماهر، وائتلاف شباب الثورة، وائتلاف طلاب مصر، والجبهة القومية للدفاع العدالة والديمقراطية وتكتل شباب السويس، وتيار التجديد الاشتراكي، وحركة المصري الحر، وشباب من أجل العدالة والحرية، وأيضاً مجلس أمناء الثورة.

ووقع أيضاُ على هذا البيان عدد من الحركات الإسلامية مثل الدعوة السلفية، والجماعة الإسلامية، والائتلاف الإسلامي الحر، وحركة الوحدة، وشباب الإصلاح.

كما شارك فى التوقيع على هذا البيان عدد من النقابات العمالية والكيانات المهنية مثل النقابة العمة لصيادلة مصر، وائتلاف عمال السياحة، ولجنة حقوق الانسان بنقابة المحامين ، ومركز السواعد المصرية و النقابة المستقلة للعمالة الغير منتظمة.

.

.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *