التخطي إلى المحتوى
ليلة فنية «مصرية تايلندية» بأوبرا الإسكندرية

كتبت ـ شروب الإدكاوي:

استضافت، دار الأوبرا المصرية، برئاسة الدكتور مجدى صابر، حفلا فنيا للثلاثي الموسيقى التايلاندي  «في تريو»، مساء أمس الثلاثاء، بحضور كل من، السفير التايلندي، وقنصل إسبانيا وقنصل لبنان بالإسكندرية، فى ليلة فنية  ساحرة، على مسرح دار أوبرا الإسكندرية، وبمشاركة الفنان بلال الشيخ.

وتضمن برنامج الحفل، مجموعة من المؤلفات الموسيقية التايلاندية، والتي تحمل الطابع الفني المميز لدول شرق آسيا، إلى جانب عددا من المؤلفات العالمية، ومنها: «الجنة، ومينويت، ورقصة مجرية، وروح سيام، والحب الكبير، ومدام بتر فلاي، والوعد، وازرق ، وحب في الربيع، ومعجزة»، وإلي جانب موسيقي لحن حلوة يا بلدي تحية منهم لمصر وتقديرا لشعبها العظيم.

وقدم «الشيخ»، مجموعة رائعة من أغاني الفلكلور المصري، ومنها: سلم علي، وخلي اللي يقول، والليلة الكبيرة، ومن التراث السكندري، ولحن اسكندراني للفنان إبراهيم عبد الشفيع، ومن فوق شواشي الدرة، وطلعت فوق السطوح للمطربة السكندرية الراحلة بدرية السيد.

وأكد الفريق التايلندي، أن زيارتهم للقاهرة وتقديمهم حفلين بمسرح الجمهورية وأوبرا الإسكندرية، تكتسب أهمية خاصة بالنسبة لهم باعتبار مصر مهد الحضارة وقبلة الفنون.

ويذكر أن، ثلاثي «في تريو» التايلاندي، يضم ثلاثة أشقاء هم: بيه عازف كمان، وبارن ممثلة وعازفة تشيللو، وبوى دبلوماسية سابقة في وزارة خارجية تايلاند ومدرسة كمان، وشارك الثلاثي في العديد من المهرجانات المتخصصة في مختلف دول العالم، وقدم أكثر من 1000 حفل موسيقي ونال إعجاب النقاد، كما نجح فى تكوين قاعدة جماهيرية كبيرة على المستوى المحلي والدولي.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *