Skip to content
«جامعة الإسكندرية» تقرر تحويل الكتب الدراسية للمكفوفين إلى كتب «صوتية»

كتبت ـ بسنت محمود:

وافق، مجلس خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة الإسكندرية برئاسة رئيس الجامعة ـ الدكتور عصام الكردي، في جلسته اليوم الأحد، على تحويل الكتب والمواد الدراسية بمركز الرعاية الاجتماعية والثقافية للمكفوفين إلى كتب صوتية، وتمويلها من وحدة دعم الكتاب الإلكتروني بالجامعة.

كما وافق المجلس، في بيانٍ له، على إنشاء مركز لخدمة المعاقين من أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب بالجامعة؛ لتقديم الرعاية اللازمة لهم، وتوفير احتياجاتهم والاستفادة من طاقاتهم وقدراتهم الخاصة.

وفى إطار دور الجامعة فى تقديم الخدمات المتكاملة لخدمة المجتمع وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، وافق المجلس على بدء العمل بمسح لعيون أطفال المدارس بمنطقة وسط، كمرحلة أولى، وتوقيع الكشف الطبي عليهم للإطمئنان على حالتهم الصحية، وعمل حصر بأسماء مساعدي الخدمة والعمال الأميين، وتحديد جدول زمنى لإلحاقهم بفصول محو الأمية بالتنسيق مع كلية التربية؛ تمهيداً لاعلان الجامعة خالية من الأميين من مساعدى الخدمة والعمال.

وأوضح بيان الجامعة، أنه تمت الموافقة على إعادة تطوير وتأهيل مركز التطريز بالمدينة الجامعية طالبات بسموحة، واستخدامه فى تقديم خدمات دائمة للقوافل الطبية التى تنظمها الجامعة؛ لتعليمهم مهارات فن الحياكة والتطريز بهدف رفع مستوى معيشتهم، فيما وافق المجلس على إنشاء وحدة مركزية خدمية لهندسة الطب الحيوى، تضم مهندسين مدربين لتقديم خدمات لصيانة الأجهزة العلمية بمعامل كليات ومعاهد الجامعة؛ بما يؤدى إلى تحسين الأداء وتقليل تكاليف الاصلاح.

وأبدى المجلس موافقته على، تنظيم سلسلة من الندوات التثقيفية بالتنسيق مع كليات الزراعة والعلوم والهندسة والمعهد العالى للصحة العامة لطلاب الجامعة، عن كيفية الحفاظ على المياه ونشر ثقافة الندرة المائية، والاستغلال الأمثل للمياه وتوضيح أهمية الترشيد فى استخدام المياه، كما وافق المجلس على توقيع مذكرة التفاهم بين كلية الزراعة ومشروع الاستزراع السمكى بالمدينة السمكية الصناعية بغليون؛ لتدريب الطلاب والخريجين، وطلاب الدراسات العليا وإجراء البحوث العلمية المشتركة فى مجال تنمية الثروة السمكية.

وأعلن مجلس خدمة المجتمع وتنمية البيئة، موافقته على تبرع أعضاء هيئة التدريس المشاركين فى مشروع الطاقة الشمسية بكلية العلوم؛ لتجهيز البنية التحتية لمعامل أبحاث وتطبيقات الطاقة الشمسية، والتنسيق مع وزارة الانتاج الحربى لهذا الغرض، بالاضافة إلى شراء أجهزة علمية أساسية للمعمل.

Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *