التخطي إلى المحتوى
بالصور… «سلطان» يتفقد حملة التطعيم ضد شلل الأطفال بـ«صحة أسرة سان أستيفانو»

كتبت ـ مروة السعداوي:

تفقد، محافظ الإسكندرية ـ الدكتور محمد سلطان، أمس الأحد، وحدة صحة أسرة سان استيفانو؛ وذلك للوقوف على مستوى الخدمات المقدمة بالمركز والاطمئنان على بدء الحملة القومية للتطعيم ضد مرض شلل الأطفال، والتي من المقرر لها أن تستمر في الفترة من 11وحتى 14 فبراير 2018.

ويأتي ذلك؛ استكمالًا لخطة تحسين وتطوير المنظومة الطبية بالثغر والوقوف على كافة متطلبات الوحدة والعمل على تدعيمها، وجاء ذلك بحضور وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية ـ الدكتور مجدي حجازي، ورئيس حي شرق ـ اللواء وحيد رضوان.

واطمأن «سلطان»، من رواد الوحدة على توفر الجرعات التطعيم ضد مرض شلل الأطفال وأستفسر عن عدد الأطفال الذين تم تلقيحهم بالمصل منذ بدء الحملة، حيث تم تلقيح ما يقرب من ٢٠٠ طفل بوحدة صحة سان استيفانو، مؤكدًا أن التطعيم يشمل الأطفال المصريين وغير المصريين المتواجدين في المحافظة وقت انطلاق الحملة، والتي من المقرر أن تستمر إلى 4 أيام، وتفقد جميع أقسام الوحدة واستفسر عن مدى توفر الأدوية وتواجد الأطباء بالمركز وأسعار التذاكر من المواطنين رواد المركز.

وأوضح المحافظ، أن المركز يقدم خدمات طبية متكاملة في كافة التخصصات بما فيها استقبال حالات الطوارئ، وكما أن به ٤ عيادات طب الأسرة ويتردد على المركز ما يقرب من ١٢ ألف مواطن شهرياً، مشيدًا بالخدمات الطبية المتميزة التي يقدمها المركز، مؤكدًا أن رضاء المواطن عن الخدمة المقدمة له هو الهدف الأساسي.

ومن جانبه، أكد وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية ـ الدكتور مجدي حجازي، أن مديرية الشؤون الصحية وفرت نحو 960 ألف جرعة تطعيم للأطفال دون سن الخامسة، مشيرًا إلى إن الحملة تأتي في إطار جهود وزارة الصحة للحفاظ على مصر خالية من مرض شلل الأطفال طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية، موضحاً أن الحملة تستهدف تطعيم 872 ألف و354 طفل عن طريق من خلال 2103 فرقة تطعيم ثابتة ومتحركة، تتواجد بجميع منافذ ووحدات الصحة بالإسكندرية وفي الأسواق وأماكن التجمعات المختلفة.

وأكد «حجازي»، أن التطعيم مجاني وهو عبارة عن نقطتين بالفم ولا ضرر من تكراره حتى لو سبق للطفل التطعيم، ويتم في جميع مكاتب الصحة والوحدات الصحية والمستشفيات التابعة لوزارة الصحة بالإسكندرية.

والجدير بالذكر، أن المركز مقام على مساحة ٤٠٠ متر ومكون من طابقات ويشتمل الطابق الأول «شباك التذاكر، والتسجيل الطبي، والطوارئ، والمعمل، وعيادات طب الأسرة، والأشعة، والتطعيمات، والصيدلية، والخدمة الاجتماعية، والعلاج الطبيعي، وعيادات الاكتشافات المبكرة، وعيادات الإقلاع عن التدخين»، أما الطابق الثاني فيشمل «عيادات الأخصائي، ونادي الأسرة، والثقافة الصحية، وتنظيم الأسرة، وعيادات الشباب، وعيادات الجلدية والأنف والأذن والحنجرة، والباطنية، الأسنان، والصدر، والتغذية، والأطفال والنساء».

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *