شهيد التعذيب “خالد سعيد” علي جدران ” حائط برلين ”

شهيد التعذيب “خالد سعيد” علي جدران ” حائط برلين ”
خالد سعيد

 

 

 

 

 

كتبت ـ نرمين اسماعيل :

قام الفنان الالمانى “أندرياس فون تشارزانوفسكي” برسم لوحة لشهيد التعذيب السكندري “خالد سعيد” على قطع أثرية لحائط برلين الشهير في ألمانيا، وسط كتابة باللغة العربية دُون فيها ” كلنا خالد سعيد “.

جاء ذلك بعد منح ” خالد سعيد ” جائزة حقوق الإنسان يوم ١٩ سبتمبر في برلين من مؤسسة “فريدرش ٌيبرت الألمانية”.

وقالت المؤسسة فى حيثيات تسليم الجائزة ان خالد محمد سعيد صبحى قاسم (27 يناير 1982 – 6 يونيو 2010) شاب مصري في الثامنة والعشرين من العمر، من مدينة الإسكندرية، مصر، تم تعذيبه حتى الموت على أيدي اثنين من مخبري الشرطة المصرية اللذان أرادا تفتيشه بموجب قانون الطوارئ. سألهم عن سبب لتفتيشه أو إذن نيابة لم يجيباه وقاما بضربه حتى الموت أمام العديد من شهود العيان في منطقة سيدي جابر.

عملية قتله أثارت موته ادانة عالمية ومحلية، كما اثار احتجاجات علنية في الإسكندرية والقاهرة قام بها نشطاء حقوق الإنسان في مصر والذين اتهموا الشرطة المصرية باستمرار ممارستها التعذيب في ظل حالة الطوارئ.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *