Skip to content
«المحافظين»: «الصلح الواقي من الإفلاس» يحل مشكلة المستثمر المتعثر

كتبت ـ شروق الإدكاوي:

أشادت رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المحافظين ـ النائبة هالة ابو السعد، باقرار البرلمان بالاجماع لقانون الصلح الواقي من الإفلاس، وأن قانون الإفلاس أحد أهم وأبرز القوانين التي تعتبر جزءا من منظومة الإصلاح التشريعي الاقتصادي في مصر، وفي ظل دعم الرئيس عبد الفتاح السيسي؛ لإجراء إصلاح تشريعي في كل المجالات، والذي تأخر خروجه لما يزيد عن 20 عامًا.

وأضافت «أبو السعد» أمس الإثنين، إن هذا القانون يُساهم في تشجيع المشروع المتعثر أو المتوقف وعدم التأثير علي سمعته التجارية، وهو ما يؤدي إلي التسهل علي المستثمرين ويحل النزاعات التي تنشب بين المستثمر والدولة مما يحسن من آليات تعامل الحكومة مع أصحاب الشركات والمستثمرين، وكما من شأنه الدفع في طريق الاصلاحات الهيكلية والتشريعية عبر مجموعة القوانين المنظمة للعملية الاقتصادية في مصر.

وأردفت «أبو السعد»، أن استحداث نظام الوساطة لتسوية المنازعات التجارية من خلال تقريب وجهات النظر بين الأطراف المتنازعة واقتراح الحلول المناسبة، وبدلا من إقامة دعاوي قضائية وتشجيع المشروع المتعثر أو المتوقف عن الدفع بما يضمن عدم الزج بصاحب المشروع في دعاوي تؤثر علي سمعته التجارية، وهو ما يؤدي إلي التسهيل علي المستثمرين ويحل النزاعات التي تنشب بين المستثمر والدولة مما يحسن من آليات تعامل الحكومة مع أصحاب الشركات والمستثمرين.

وأضافت «أبوالسعد»، أن بنود القانون الجديد ستؤدي إلي مساعدة الشركات والمشروعات المتعثرة أو المتوقفة وتأهيلها مرة أخري؛ ومن خلال إعادة هيكلته، وبإضافة إلي أن وضع نصوص تحكم عملية الإفلاس وتسوية التعثر يجعل مصر خلال الفترة المقبلة في مصاف الدول المتقدمة في ملف حل النزاعات مع المستثمرين، وهو ما يؤدي إلي تحسن وضع مصر التنافسي مع الدول الأخرى، والتي تنازع مصر فى جذب المستثمرين.

Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *