التخطي إلى المحتوى
«جلال الدين الرومي» في ندوة بمكتبة الإسكندرية

كتبت ـ شروق الإدكاوي:

نظم، مركز المخطوطات التابع لقطاع التواصل الثقافي بمكتبة الإسكندرية، الندوة العلمية الرابعة والتي تأتي تحت عنوان «جلال الدين الرومي بين الشرق والغرب»، يوم الأربعاء القادم، بقاعة المحاضرات بمركز المؤتمرات بالمكتبة.

ويحاضر في الندوة، 3 من المتخصصين في التصوف، وهم: الدكتور أحمد الجزار، وستكون محاضرته بعنوان «التصوف روحانية الإسلام»، وعائشة موماد من المغرب، وعنوان محاضرتها «حضور الرومي في أوروبا»، والدكتور خالد محمد عبده والذي تأتي محاضرته تحت عنوان «حضور الرومي في العالم العربي».

وتتناول المحاضرة الأولي، الحديث عن التصوف الفارسي وأبرز أعلامه وأهم ما يميز تجربة المتصوفة، وتركز بشكل خاص على أبي سعيد بن أبي الخير الشاعر الصوفي الفارسي، ولانعقاد صلة روحية بينه وبين الرومي، ويتناول المحاضرة الثانية حضور الرومي في الغرب، وبشكل خاص في فرنسا، عبر تناولها لرحلة عاشقة فرنسية للإسلام والتصوف، وهي «إيفا دوفيتري ميروفيتش».

وتتناول المحاضرة الثالثة، «حضور الرومي في العالم العربي»، بداية من الاهتمام بنشر أعماله في مصر واستفادة الدارسين العرب، ومن أساتذتهم المستشرقين وتخصيصهم للدراسات الشرقية في الجامعات العربية وتأليفهم في ذلك، وكذلك ترجمتهم لمعظم أعمال الرومي.

والجدير بالذكر، أن مركز المخطوطات يقيم سلسلة من الندوات العلمية المتخصصة في كل المجالات التراثية، وبالإضافة إلى نشراته العلمية المحكمة وتحقيقاته، ودوراته التدريبية المتخصصة، وما يقدمه من خدمات يومية للباحثين من خلال إتاحة صور المخطوطات والكتب التراثية النادرة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *