Skip to content
«برلماني» يطالب المجتمع الدولي بإلغاء حق «الفيتو»

كتبت ـ بسنت محمود:

قال، عضو مجلس النواب ـ النائب محمد بدوي دسوقي: إن تصويت 128 دولة داخل الجمعية العامة للأمم المتحدة في جلستها الطارئة، أمس، لصالح الرفض العربي والدولي للقرار الأمريكي بشأن القدس، انتصار دبلوماسي مصري وفلسطيني وعربي وإفريقي من أجل السلام، مشدداً على استكمال التصعيد ضد القرار الأمريكي لصالح القضية الفلسطينية؛ لمزيد من كسب نجاحات أكثر للفلسطينيين في رجوع أرضهم لما قبل 67.

وأضاف «بدوي»، في بيانٍ له، اليوم الجمعة، أن أبطال القرار الأمريكي بنقل سفارتها إلى القدس من خلال المشروع المصري في مجلس الأمن، كان خطوة واجبة من أجل أحترام الشرعية الدولية، وجاء تأكيداً على دور مصر الريادي في المنطقة.

وطالب النائب، المجتمع الدولي بإعادة النظر في قوانين مجلس الأمن وإلغاء ضرورة حق «الفيتو»؛ حيث أنه يقضي على العدالة الدولية، ويصادر حق الدول في الاعتراض حتى لو كانت تمثل الأغلبية العظمى، مما يعد مخالفًا للقوانين الدولية التي تقوم على العدالة.

وشدد عضو مجلس النواب، على ضرورة التكاتف بين الدول العربية من أجل عمل كيان عربي قوي لا يقدر عليه أي قوى عظمى، مشيراً إلا أنه على الرغم من قوة أمريكا العظمى إلا أن مصر استطاعت أن تهز هذا الكيان بالرغم من تهديداته للدول المعترضة على القرار وتهديدها بقطع المعونة الأمريكية، إلا أن مصر لم تتخلى عن صوت الحق ودعمها للقضية الفلسطينية.

Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *