التخطي إلى المحتوى
«مستشار عسكري»: إذا فقدت سيناء هويتها ستحتلها إسرائيل مرة أخرى

كتبت ـ بسنت محمود:

قال، المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية العليا ـ اللواء ناجي عبد العزيز شهود: إن معاهدة السلام كانت في منتهى الذكاء، وإسرائيل ليس لها أي حدود موثقة مع أي دولة في المنطقة غير مصر، والمطلوب هو تحويل سيناء لإمارة إسلامية لكي تنحل إسرائيل من قيد معاهدة السلام، فإذا فقدت سيناء هويتها المصرية، فإن إسرائيل ستحتلها مرة أخرى، وذلك خلال احتفالية بعُنوان «من أجل مصر»، والتي نظمتها كلية الآداب بجامعة الإسكندرية، اليوم السبت.

وتحدث «شهود»، عن دور بدو سيناء في حرب أكتوبر، وإعداد مسرح العمليات والاسس والاعتبارات التي تم عليها الإعداد للحرب، وعن منع الدول العربية من تصدير البترول لأمريكا، مضيفًا أن التاريخ سيذكر ان المصريين عاشوا وحافظوا على مصر ولم يسمحوا بتقسيمها، مختتمًا حديثه: «لن تسقط هذه البلد والتاريخ يؤكد ذلك».

وجاء ذلك بحضور، عميد كلية الآداب بجامعة الإسكندرية ـ الدكتورة غادة موسى، والأستاذ بقسم اللغات الشرقية ـ الدكتور مجدي عجمية، والأستاذ بقسم الفلسفة ـ الدكتورة نادية السيد عبد القادر، ولفيف من الأساتذة والطلبة بالجامعة.

وفي نهاية الحفل، تم عرض فقرات غنائية وشعرية، كما تم تكريم عددا من الحضور ومن الطلبة والمنظمين لهذه الاحتفالية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *