التخطي إلى المحتوى
«الوكالة الأمريكية» تحتفل بإنشاء ٢٠ مركزاً للتطوير المهني بالجامعات المصرية

كتبت ـ نغم عميرة:

أعلنت، الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بمصر بالشراكة مع الجامعة الأمريكية بالقاهرة، اليوم الأربعاء، عن بدء مشروع المراكز الجامعية للتطوير المهني لإنشاء ٢٠ مركزاً جامعياً في مختلف أنحاء مصر؛ لإمداد الطلبة المصريين بكافة أنواع التدريب في مجال القيادة، وريادة الأعمال وتأهيل الطلاب لسوق العمل، وحضر الإحتفال ممثلي وزارات ‎التربية والتعليم والإستثمار والتعليم العالي والبحث العلمي والتعاون الدولي، بالإضافة إلى ممثلي 10 جامعات مصرية.

وتهدف هذة المراكز، إلى تحقيق التواصل بين طلاب الجامعات المصرية والقطاع الخاص؛ لزيادة فرص العمل والتدريب المهني لطلاب الجامعات والخريجين، وصرّحت مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ـ شيري كارلين، قائلة: «يسرنا الإعلان عن شراكتنا مع الجامعة الأمريكية بالقاهرة لإنشاء ٢٠ مركزاً جامعياً جديداً لخدمة ما يزيد عن 70٪ من طلاب الجامعات الحكومية المصرية بما يقارب نحو مليون طالب»، مضيفةً: «وهذا جزء من إلتزام الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية تجاه خلق فرص عمل للشباب المصري وهم على أعتاب سوق العمل».

ويُعد المشروع، أمتداداً لنجاح إنشاء ٥ مراكز جامعية للتطوير المهني في وقت سابق، حيث بدأت الوكالة الامريكية للتنمية الدولية في التوسع لإنشاء هذه المراكز الجامعية بالتعاون مع الجامعات المصرية في كل من القاهرة الكبرى والدلتا والوجه القبلي، وستعمل هذة المراكز على إمداد الجامعات بمعلومات عن إحتياجات سوق العمل حتى يتسنى للجامعات تطوير مناهجها، وكان هذا المشروع هو جزء من 30 مليار دولار إستثمرها الشعب الأمريكي في مصر من خلال الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية منذ عام 1978، وذلك وفقاً لبيان صادر عن الوكاله الأمريكية للتنمية الدولية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *