التخطي إلى المحتوى
«المشروعات القومية الكبرى لدعم الاقتصاد المصري» ندوة بغرب الإسكندرية

كتبت ـ مروة السعداوي:

نظم، مركز إعلام غرب الإسكندرية، اليوم الأربعاء، ندوة بعنوان «المشروعات القومية الكبرى لدعم الاقتصاد المصري» بمدرسة نبع الفكر الرسمية لغات بالتعاون مع توجيه التربية الاجتماعية بإدارة غرب التعليمية، وبحضور سولة احمد ـ مديرة المدرسة، وأدار الندوة أماني محمد ـ مسئول الإعلام التنموي بالمركز، وافتتح الندوة مجدي الغريب ـ مدير المركز.

وأكد «الغريب»، على أهمية المشروعات الكبرى في تحقيق تنمية شاملة ومستدامة في شتى المجالات والحفاظ على حق الأجيال القادمة، وتحدث في الندوة دكتورة سلوى عبد الله ـ أستاذ مساعد بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية بالإسكندرية، حيث أوضحت أن المشروعات الكبرى تمثل نقلة اقتصادية ونوعية كبيرة للاقتصاد المصري وتحقق اتزان سياسي واجتماعي واقتصادي يساعد على جذب الاستثمارات الأجنبية والمحلية لمصر.

وأضافت الدكتورة، أنه تم إطلاق عدد من المشروعات الكبرى أهمها مشروع قناة السويس الجديدة، والذي تم تنفيذه في أقل من عام وجاري العمل في مشروع تنمية محور قناة السويس وإنشاء طرق ومدن جديدة؛ لإعادة توزيع السكان وأيضًا البدء في إنشاء مشروع المركز اللوجستي العالمي للحبوب والغلال والسلع الغذائية بدمياط، بالإضافة إلى مشروع استصلاح مليون ونصف فدان وإنشاء العاصمة الإدارية الجديدة.

وأشارت الدكتورة، إلى أنه تم البدء في تنفيذ مشروعات الطاقة بتكلفة 2 مليار يورو، وتطوير المناطق العشوائية وتحويلها إلى أماكن حضارية والتوسع في الإسكان الإجتماعي والاقتصادي للشباب، والبدء في مشروع المخطط الاستراتيجي للساحل الشمالي الغربي ووضع حجر أساس مدينة العلمين الجديدة، والمثلث الذهبي للتعدين الذي يهدف لإقامة عاصمة صناعية جديدة وإنشاء مركز عالمي صناعي تجاري تعديني وسياحي.

وتم إعادة ترسيم حدود المحافظات؛ لإقامة توسع حضاري يستوعب الزيادة السكانية، ومشروع منخفض القطارة لتوليد الطاقة، وفي ختام الندوة أكدت الدكتورة أن كل فرد له دور في هذه المشروعات وأنها ستساهم في إحداث تغييرات مستقبلية تحقق الصالح للمواطن، وتساهم في حل مشكلة البطالة وخلق فرص عمل للشباب.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *