التخطي إلى المحتوى
«الأطباء»: قانون التأمين الصحي الجديد لا يوفر علاجًا «كريمًا» للمرضى

كتبت ـ ماهينور محمد أبو المجد:

قال، عضو مجلس نقابة أطباء الإسكندرية ـ الدكتور عبد الفتاح أحمد عبد الفتاح، في خطاب النقابة، اليوم الأحد: إن مشروع قانون التأمين الجديد، الذي أحالته الحكومة إلى مجلس النواب، لا يوفر علاجًا «كريمًا» للمرضى و لا ظروف عمل عادلة.

وأضاف «الخطاب»، أن النقابة العامة للأطباء أرسلت خطاباً، إلى كل من: رئيس مجلس النواب ـ الدكتور علي عبد العال، ورئيس لجنة الصحة بالبرلمان ـ الدكتور محمد العماري، بشأن مشروع قانون التأمين الصحي.

كما أضاف «الخطاب»، أن النقابة ترحب بإقرار نظام تأميني صحي جديد اجتماعي شامل، يوفر العلاج «الكريم» لجميع المواطنين، وظروف العمل العادلة للفريق الطبي والأطباء، مشيرًا إلى أن مشروع القانون سيؤثر بالطبع على جموع الشعب المصري، مطالباً بدراسة صياغته بكل دقة والاستمتاع لجميع الملاحظات؛ حتى يخرج القانون بالصورة التي يرضى عنها المصريون.

وأوضحت النقابة، أنها أرسلت ملخص لبعض سلبيات مشروع القانون، وملاحظتها على بعض البنود، ومقترحاتها لتعديل صياغته، مطالبة بإرسال ملاحظاتها على مشروع قانون النواب المنوط بهم مناقشة مشروع القانون؛ حتى يكونوا على بينة من جميع الآراء قبل أن يقوموا بإتخاذ قرارهم.

ونوه «الخطاب»، إلى أن نواب سكندريون ومنهم النائب هيثم الحريري، تسلموا ملاحظات الأطباء حول المشروع لمحاولة تعديله قبل أقراره من المجلس، وذلك وفقاً لتصريحات صحفية اليوم.

ويذكر أن نقابة الأطباء أعدت جدولًا تفصيليًا بأهم سلبيات مشروع القانون، ومقترحات النقابة لتعديله؛ للوصول إلى تأمين صحي شامل وعادل، يوفر علاج «كريم» للمرضى وظروف عمل عادلة للأطباء.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *