التخطي إلى المحتوى
«برلمانية»: مشروع «غليون» رؤية ثاقبة من «السيسي»

كتبت ـ ناهد سليم:

قالت عضو مجلس النواب ـ النائبة هالة أبو السعد: إن افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي لمشروع الاستزراع السمكي ببركة غليون بكفر الشيخ، يعد أحد الخطوات الهامة في استغلال السواحل والبحيرات التي تتمتع بها مصر، لافتة إلى أن المشروع هو رؤية مستقبلية ثاقبة من «السيسي».

وأشارت «أبو السعود»، إلى أن رؤية «السيسي» سوف يكون لها الأثر الكبير في التنمية المستدامة في مصر، من حيث توفير حياة كريمة للمواطن المصري، وذلك وفقًا لبيانٍ لها، السبت.

وأضافت «أبو السعد»، أن افتتاح مشروع بركة غليون، هو أكبر مشروع للاسترزاع السمكي بالشرق الأوسط، ويهدف إلى مساهمة أجهزة الدولة في توفير الكميات اللازمة من اللحوم الأسماك الآمنة داخليًا، وتوفيرها بأسعار مناسبة للمواطنين.

والجدير بالذكر، أن المشروع يمتد على مساحة 12 ألف فدان، منها 3 آلاف فدان إجمالي مساحة المرحلة الأولى من المشروع، ويتكون المشروع من «مفرخ أسماك وجمبري» بطاقة 20 مليون «إصبعية أسماك بحرية»، وملياري «يرقة جمبري»، ومزرعة لإنتاج الأسماك البحرية بإجمالي 453 «حوض تربية»، و155 حوض تحضين بطاقة إنتاجية لـ3 آلاف طن أسماك لكل دورة تقريبًا، ومزرعة إنتاج الجمبري، وفيها 655 «حوض تربية».

ويضم المشروع مركزًا للأبحاث والتطوير يتكون من معمل جودة المياه، ومعمل الغذاء الحي، ووحدة الإرشاد والتدريب، ومعمل بيولوجية الأسماك، ومعمل صحة، وأمراض الأسماك، ومعمل تركيب، وجودة الأعلاف، وجرى حتى الآن إنشاء مصانع لإنتاج أعلاف الأسماك، والجمبري، تضم مصنع «أعلاف للأسماك البحرية» بطاقة إنتاجية 120 ألف طن سنويا، ومصنع «أعلاف جمبري»، بمساحة 567 مترا مربعا بطاقة 60 ألف طن سنويًا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *