التخطي إلى المحتوى
تشييع جثمان شهيد العريش بمسقط رأسه في كفر الشيخ

كتبت ـ هند عبيدى:

شيع، الآلاف من أهالي قرية «47 الشارقة»، التابعة لتفتيش أبو سكين، بمركز الحامول في كفر الشيخ، اليوم الجمعة، جثمان سعد صبري، مجند بقطاع الأمن المركزي بطنطا، والذي استشهد في هجوم إرهابي على أحد الأكمنة بالعريش، في محافظة شمال سيناء بعد إصابته بـ 10 أيام.

وتقدم المشيعون، السكرتير العام لمحافظة كفر الشيخ ـ المهندس راضي أمين، ورئيس مركز ومدينة الحامول ـ المهندسة عايدة ماضي، وعددًا من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية وأعضاء مجلس النواب.

ووصل جثمان الشهيد إلى مسجد القرية ملفوفًا بعلم مصر، يرافقه عددًا من قيادات الشرطة العسكرية والمدنية، وتم أداء صلاة الجنازة عليه ثم تشيع جثمانه لمثواه الأخير في مقابر العائلة.

وكان محافظ كفرالشيخ ـ اللواء السيد نصر، قد نعى شهيد الوطن بحادث هجوم العريش الإرهابي، مقدماً أحر التعازي والمواساة لأسرته، ولرجال الشرطة البواسل، في حادث العريش الإرهابي، قائلاً:«إن هذا العمل الإرهابي لن ينال من قوة وعزيمة المصريين، مؤكدًا حتمية انتصار الوطن على الإرهاب ودعاة الفكر الشيطاني المتطرف، رؤوس الفتنة أتباع الشياطين، والقصاص لشهداء الواجب الذين سقطوا وهم يدافعون بشرف عن أرض مصر وأمنها في شمال سيناء ضد قوى الشيطان والإرهاب الأعمى».

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *