التخطي إلى المحتوى
الأحد.. «التراث العربي المسيحي» بمكتبة الإسكندرية

كتبت ـ ياسمين علي:

ينظم، مركز الدراسات القبطية بمكتبة الإسكندرية، محاضرة بعنوان «التراث العربي المسيحي»، الأحد المقبل، يلقيها أمين عام مركز دراسات مسيحية الشرق الأوسط بكلية اللاهوت الإنجيلية ـ القس وجيه يوسف ميخائيل، وفقاً لبيان اليوم الإثنين.

وتتناول المحاضرة، التراث العربي المسيحي باعتباره من أعرق وأقدم أشكال التراث الفكري في العالم، منذ ما قبل الإسلام ويشمل جميع بلاد المشرق، كالعراق وسوريا وفلسطين ومصر والأندلس والجزيرة العربية وغيرها، وكان التراث العربي المسيحي سبباً في توحيد المسيحيين العرب بعد انتشار الإسلام والثقافة العربية التي حلت محل الثقافات المسيحية المحلية.

ويتميز التراث العربي المسيحي بعشرات الآلاف من المؤلفات في المجالات المختلفة، ودراسته لها هدف اجتماعي وثقافي وقومي من حيث تمييز العروبة عن الإسلام، وبالتالي تمييز الحضارة العربية عن الحضارة الإسلامية، وإبراز دور المسيحيين في بناء الحضارة العربية، وجعل المسيحيين العرب يعتزون بعروبتهم ويفتخرون بتراثهم العربي، وتكامل المسلمين والمسيحيين في بناء الحضارة العربية.

وتأتي المحاضرة، في إطار فعاليات البرنامج الثقافي القبطي لمركز الدراسات القبطية بالإسكندرية، وأحد البرامج والمواسم الثقافية التي ينظمها مركز الدراسات القبطية في القاهرة والإسكندرية، ويحاضر فيها المتخصصون في كافة فروع الدراسات القبطية، من كافة الجهات المعنية بالاهتمام بالتراث القبطي داخل مصر وخارجها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *