التخطي إلى المحتوى
بالفيديو… «تمراز» يتقدم بطلب إحاطة ضد وزير الزراعة عن أسباب التدهور

كتبت ـ مروة السعداوي:

قال، النائب رائف تمراز ـ وكيل لجنة الزراعة بمجلس النواب، اليوم الأحد، «أن هناك مشكلات كثيرة تواجه الفلاح بسبب عدم تطبيق المادة 29 من الدستور، والتي تنص على التزام الدولة بتحديد أسعار المحاصيل الزراعية قبل الزراعة بمدة كافيه، بالإضافة إلى توفير مستلزمات الإنتاج بما يضمن هامش ربح للفلاحين»، مشيراً إلى أن السبب الرئيسي وراء تفاقم أزمات الفلاح المستوردين من غرف تجارية، حيث أن المحاصيل الزراعية التي تأتي من الخارج «القمح، السكر» تضغط على أسعار المحاصيل الزراعية المحلية في ظل عدم توفير الدعم الكافي على الأسمدة، قائلاً: «المستورد عايز يذبح الفلاح المصري والغرفة التجارية بتحارب الفلاح».

وأضاف «تمراز»، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي ـ ماجد علي، في برنامج «لقمة عيش»، والذي يُذاع على قناة «LTC»، أن أسباب عدم حصول الفلاح على حقوقه هو التمثيل الوهمي للفلاحين داخل مجلس النواب منذ 40 عام مضت، وهو ما أدى إلى تدهور الزراعة في مصر، لافتاً إلى أن الفلاح كان يساهم في الاقتصادي المصري ما بين عامي 1965-1980 بحوالي 67.5% وصلت الآن إلى 20% فقط، التراجع في الاقتصاد الزراعي يرجع إلى إستراتيجيات خاطئة في القطاع الزراعي.

وأشار وكيل لجنة الزراعة، أنه تقدم بطلب إحاطة لوزير الزراعة عن الفترة التي تولى فيها المسئولية حول ملف «التقاوي» ولماذا لا يتم إنتاجها من خلال مركز البحوث الزراعية؟ وترك الفلاح عرضة لمستوردين تقاوي الخضر.

وطالب «تمراز»، بعودة الدورة الزراعية مرة أخرى، وتفعيل الزراعات التعاقدية للفلاحين، بجانب دعم الأسمدة ومستلزمات الإنتاج، مع توفير دعم كامل للفلاح في كل مستلزمات الزراعة مثلما يتم دعم المصدرين، مع وضع معايير ورقابة على المنتجات الزراعية وكتابة الأسعار عليها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *