المجلس القومى لحقوق الانسان يحذر من تحول مسار الثورة للعنف

المجلس القومى لحقوق الانسان يحذر من تحول مسار الثورة للعنف
محمود فائق

 

 

 

كتب – شريف عبد الله

اكد محمود فائق نائب المجلس القومى لحقوق الانسان فى بيان اليوم للجنة تقصى الحقائق لاحداث جمعة تصحيح المسار يوم 9سبتمبر الماضى ان هناك مظاهرات سلمية كانت فى ميدان التحرير وهناك مظاهرات اخرى امام السفارة الاسرائيلية ومديرية امن الجيزة ضمت متظاهرين عفويين ولكن بعض الكبار قاموا بتحريك الصبية الصغار الذين كانوا يقذفون بالحجارة وقاموا بعمل اشتباكات مع قوات الامن

واوضح الدكتور عمر حمزاوى استاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة وعضو المجلس القومى لحقوق الانسان ان المجلس يرفض اختزال احداث الجمعة الماضية فى تطبيق قانون الطوارىء والحل الامنى وقد طلب التقرير والتوصيات التى اصدرها المجلس القومى لحقوق الانسان ضرورة قيام النيابة العامة بعمل تحقيق عن احداث السفارة الاسرائيلية وكشف غموض قتل 3 مصريين بالرصاص الحى فى صدورهم داخل مبنى السفارة الاسرائيلية واعلان ذلك للراى العام ومازالنا نرفض تحويل المدنيين لمحاكم امن الدولة العليا طوارىء لان قانون العقوبات المصرى كافى للتعامل مع المجرمين والبلطجية ولابد من توضيح تصريحات وزير العدل الذى اكد وجود عناصر داخلية وخارجية وراء احداث العنف امام السفارة الاسرائيلية ومديرية امن الجيزة

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *