التخطي إلى المحتوى
«فتاة المول» تتعرض للإعتداء من نفس الشخص للمرة الثانية

كتبت ـ مروة السعداوي:

تعرضت، سمية طارق المعروفة إعلاميًا بـ«فتاة المول»، أمس الأحد، للاعتداء مُجددًا من قبل الشاب الذي تحرش بها داخل مول «الحرية» بمنطقة مصر الجديدة، قبل عامين تقريبًا؛ ما أسفر عن إصابتها بقطع جرحي في الوجه طوله نحو 20 سم.

ونشرت «سمية»، صورة لها عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، في أثناء وجودها داخل أحد المستشفيات لتلقي العلاج، حيث علقت عليها، قائلة: «كلاكيت تاني مرة، في أكتوبر 2015، في واحد في مول الحرية اتحرش بيا وخرج بكفالة 100 جنيه، الشخص ده النهاردة ظهر لي فجأة، وحاول يكلمني لما مديت علشان ابعد عنه، جري ورايا وضربني بالمطواة في وشيي».

وتابعت «سمية»: «عملية ساعتين ونص، ودي لسه أول عملية، الغريب إنه لما أتقبض عليه اعترف وقال أصلها استفزتني لما ماردش عليا»، مُضيفة: «أول مرة خرج من قضية ضرب وتحرش بكفالة 100 جنيه.. يا ترى بعد ما عمليات غائر طوله 20 سم وعاهة مستديمة هيخرج بكام؟».

وتقدّمت «فتاة المول»، ببلاغ ضد المُتحرش وذلك بعد إصابتها بقطع جرحي، حيث كتبت: «الولد البلطجي في النيابة ومعاه اتنين محاميين استشاريين كبار».

ويُذكر أن سمية طارق، تعرضت لمحاولة تحرش من قِبل أحد الأشخاص، داخل مول «الحرية»، منذ عامين تقريبًا، إلا أنها تصدت له، الأمر الذي دفع الشخص للاعتداء عليها، حتى تم ضبط المتحرش بعد مرور 48 ساعة من تاريخ الواقعة، ليخرج بعدها بكفالة 100 جنيه.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *