التخطي إلى المحتوى
«سلطان» يفتتح فعليات منتدى «كفافيات ٢٠١٧ المنتدى الأدبي الـ14»

كتبت ـ مروة السعداوي:

أفتتح، محافظ الإسكندرية ـ الدكتور محمد سلطان، أمس الأحد، فعليات منتدى «كفافيات ٢٠١٧: المنتدى الأدبي الدولي الـ14»، والذي انطلقت فعلياته وتنظمه مكتبة الإسكندرية بالتعاون مع وزارتي الثقافة المصرية واليونانية، ودار الأوبرا المصرية، وجمعية أصدقاء مكتبة الإسكندرية اليونانية، والمركز الثقافي اليوناني في القاهرة، وذلك خلال يومي ١٤ و ١٥ أكتوبر الجاري.

وخلال حفل الافتتاح، قال «سلطان» أن الإسكندرية تسعد بأن تكون مضيفة للاحتفال بالشاعر المصري اليوناني ـ كفافيس، وهو حدث يعبر عن عمق العلاقات القديمة والممتدة بين البلدين، مشيرًا إلى أن هذا التعاون المثمر بين وزارة الثقافة المصرية واليونانية امتداد للتعاون على المستوى السياسي والرئاسي والوطني، ولفت إلى أن الفترة القادمة سوف تزداد تلك الأنشطة، التي تؤكد أن الإسكندرية كانت ولا تزال مهد الثقافات المتنوعة.

وأوضح المحافظ، أن العام القادم سوف يشهد حدث عظيم بعنوان العودة إلى الجذور برعاية وزارة الهجرة ويعمل على الترويج السياحي للإسكندرية بين اليونان وقبرص.

ومن جانبه، قال نيكولاس كتروفوليس ـ نائب وزير الخارجية اليوناني، أنه مسرور لتواجده في هذا الاحتفال بالإسكندرية مهد الحضارات، وأشار إلى أن العلاقات بين الشعبين المصري واليوناني في أفضل مستوى لها على مدار التاريخ، خاصة أن اليونان خرجت من أزمة كبرى ألمت بها؛ مما أدى إلى تأخر الاحتفال عامين، مشيرًا إلى أن تلك الاحتفالية بمثابة جسر بين البلدين وسوف يمتد هذا الجسر في المستقبل.

وأشار المحافظ، إلى أن الشاعر كفافيس يتميز بالعنصر اليوناني في طابعة و القدرة على التغلغل في الفكر على المستوى العالمي، قائلاً: «أن العمل الذي يتميز به الشاعر كفافيس هو قدرته على التفسير التاريخي الحسم في الرأي و موقفة تجاه السلطة الواضح والصريح»، وفي نهاية الاحتفال قام المحافظ والوفد اليوناني بافتتاح معرض لأهم أعمال الشاعر قسطنتيونس كفافيس.

وقد شارك في المنتدى، وفد رفيع المستوى من الجانب اليوناني وهم نائب رئيس البرلمان اليوناني، ونائب وزير الخارجية، ونائب وزير التربية والتعليم، والسكرتير الأول لوزير الإعلام والصحافة، ونائب عمدة ثيسالونيكي، بالإضافة إلى ممثلين من الجامعات المصرية، والألمانية، واليونانية، والأمريكية، والإنجليزية، و كتّاب بارزين؛ لمناقشة الصفات المعاصرة والعالمية لأشعار وشخصية كفافيس، وإلقاء الضوء على جوانب جديدة من أعماله.

وتم تكريس الحدث، هذا العام لكوستيس موسكوف، الذي أسس المنتدى كتعاون يوناني مصري ذي مدًى عالمي؛ ولهذا السبب سيكون جزء من البرنامج مكرسًا له.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *